رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

ماما

استشاري نفسي توضح طرق التحدث مع الأطفال عن فيروس كورونا

كتب: ندى نور -

05:29 ص | الأربعاء 01 أبريل 2020

طرق التحدث مع الأطفال عن فيروس كورونا

خوف يصيب الأطفال، بعد إعلان منظمة الصحة العالمية اعتبار فيروس كورونا وباء عالمي، خاصة بعد تعليق الدراسة، وحظر خروج المواطنين من منازلهم، بعد الساعة 7 مساءً، قلق شديد من ارتفاع حالات الوفيات، صاحبه شعور بالملل من خطورة الفيروس، الذي أجبرهم على الجلوس بالمنزل، ويتسبب أحيانا قلق الآباء، في زيادة توتر أبنائهم، لذلك يجب التعامل مع الأطفال بحرص.

كيفية التعامل مع أسئلة الأطفال حول فيروس كورونا

قالت نهلة نشأت، أخصائي تعديل سلوك الأطفال، إن الأطفال يحتاجون إلى إجابة وافية من الآباء عن اسئلتهم، التي يقدموها باستمرار عن أسباب جلوسهم بالمنزل، وخطورة الفيروس، والأشياء المتوقع حدوثها الفترة المقبلة، كلها أسئلة يجب أن يجيب عنها الآباء، دون إثارة مخاوفهم.

وأضافت أثناء حديثها لـ"هُن"، انه يفضل إخبار الأطفال، أن جلوسهم بالمنزل إجراءات وقائية، للتخلص من الفيروس، والابتعاد عن ترهيب الأطفال، وتعريفهم بالفيروس، وطرق الوقاية منه.

وللتخفيف من الآثار النفسية السيئة التي يصاب بها الأطفال، عند السماع عن وجود حالات وفاة بسبب الفيروس، أوضحت ضرورة التخفيف عن الأطفال، والشرح للطفل أن جلوسه بالمنزل، وعدم البقاء في التجمعات، هو طريق الحماية له.

وأكدت أنه يجب عدم نقل الآباء مخاوفهم إلى أطفالهم، حتى لا يزداد شعورهم بالخوف والتوتر، الذي يؤثر على مناعتهم، متابعة: "على الآباء استغلال مهارات أبنائهم، أثناء جلوسهم بالمنزل، حتى لا يشعروا بالملل من جلوسهم، مع وجود ألعاب ترفيهية، تساعد الأطفال على استغلال أوقات فراغهم.