رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

ماما

"بيزنس أبحاث النقل" يجتاح جروبات الأمهات.. "بيستغلوا أولادنا تحت مسمى النجاح"

كتب: ندى نور -

09:10 ص | الثلاثاء 31 مارس 2020

استغلال طلبة النقل لشراء الأبحاث

تحولت أبحاث امتحانات النقل إلى "بيزنس" يستغله البعض بحجة تحقيق مصلحة الطلاب، في ظل هذه الظروف وتعليق الدراسة بالمدارس وتحولت المنصات الإلكترونية إلى الوسيلة الوحيدة للتواصل مع الطلاب.  

"الكل في امتحانات النقل ناجح" مقولة شهيرة انتشرت عبر جروبات لـ "ماميز" على فيسبوك، لتشجيعهن على شراء الأبحاث التي يقدمها الطلبة.

ليلى: بيزنس كل الهدف منه تحقيق مكاسب مادية

"لازم كل الأمهات تلتزم وبلاش نسيب الناس تستغلنا"، بهذه الكلمات بدأت ليلى طارق ولية أمر، حديثها معبرة عن استيائها من قيام البعض بإستغلال حاجة الطلبة، من أجل تحقيق مكاسب مادية.

رؤية: على أولياء الأمور الإبلاغ الفوري عن الأشخاص الذين يبيعون البحث

"بيزنس جديد" كما وصفته رؤية خالد، ولية أمر طالبة بالمرحلة الابتدائية، وللتخلص منه يجب أن يتكاتف الجميع، "ولي الأمر لازم يكون عنده وعى ويبعد عن استغلال البعض والأهل يساعدوا هما أولادهم"، مضيفة على الأهل الإبلاغ الفوري عن الأشخاص الذين يقومون ببيع البحث، وفق حديثها لـ "هُن".

نهى: أرفض نجاح ابني بالغش

استغلال طلبة النقل تحت مسمى النجاح لذلك رفضت نهى أحمد، ولية أمر طالب بالصف الثاني الإعدادي الموافقة على شراء الأبحاث لضمان نجاح ابنها، "لأسف في أولياء أمور ممكن يشتروا الأبحاث لأنهم مش فاهمين حاجة ورغم أن مدرسة ابني بعتت لينا طريقة عمل البحث لكن في أولياء أمور حاسين بصعوبة الموضوع، لكن أنا أرفض نجاح ابني بالغش".

وطالب الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، في وقت سابق أولياء، الأمور بضرورة الإبلاغ الفوري عن الأشخاص الذين يبيعون البحث الخاص بسنوات النقل بعد انتشار إعلانات خاصة عبر منصات التواصل مقابل 200 جنيه للمشروع.