رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

"انحنوا احتراما لها".. أبرز تصريحات السيسي عن المرأة في منتدى أسوان للسلام

كتب: روان مسعد -

01:10 م | الخميس 12 ديسمبر 2019

الرئيس عبد الفتاح السيسي

كانت المرأة بطلة حديث الرئيس عبدالفتاح السيسي اليوم، خلال جلسة تعزيز دور المرأة الأفريقية لتحقيق السلام والأمن والتنمية، خلال منتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامة، ويستعرض التقرير التالي أبرز ما جاء في تلك التصريحات.

لولاها ما وجدت الإنسانية

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال كلمته في منتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامة المنعقد في مدينة أسوان، إنه لولا وجود المرأة ما وجدت الإنسانية، وأضاف، "مش إحنا اللي هنديكم مكانكم، أنتوا تتقدموا الصفوف وتاخدوا المكان والمكانة التي تستحقونها، مش إحنا اللي بنديكم، أنتوا اللي بتستحقوا ذلك".

وأضاف، "لو إحنا عندنا إنصاف في عقولنا ونفوسنا وتقديرنا ناخد بالنا من الدور اللي المرأة بتعمله، كتير مننا مياخدش باله، ولولا المرأة في العالم ما وجدت الإنسانية".

انحنوا للمرأة احتراما

طلب الرئيس عبدالفتاح السيسي من الرجال الإنحاء احتراما وتقديرا للمرأة، وأضاف خلال كلمته اليوم، "كونوا بحق رجال، فالرجال مروءة، شهامة، اعتدال، وتوازن، وانحني احترامًا وتقديرًا للمرأة".

وأضار إلى وصيتين لنبي الإسلام محمد صلى الله عليه وسلم، الأولى تتعلق بالعبادة، والأخرى تتعلق بالحياة: "اللي تتعلق بالحياة، قال استوصوا بالنساء خيرًا، عاوزين نشوف هنعمل ايه خير عشان ننفذ هذه الوصية اللي هي إكرام واحترام المرأة".

قانون الأحوال الشخصية

وحول قانون الأحوال الشخصية، الذي يناقشه البرلمان، طمأن الرئيس عبدالفتاح السيسي المرأة المصرية، قائلًا إنَّهنّ يتخوفنّ ألا يحقق القانون التوازن والإنصاف والأمان لهنّ.

وأكد بجلسة "تعزيز دور المرأة الأفريقية لتحقيق السلام والأمن والتنمية": "لن أوقع على قانون لا ينصفكنّ، وأعلم أن البرلمان ونوابه حريصون على المناقشة المتوازنة والمعتدلة في هذا القانون".

الإرهاب والمرأة

وعن تنظيمي داعش وبوكو حرام الإرهابيين، قال الرئيس عبدالفتاح السيسي إنّ سائر الجماعات الإرهابية أساءت للمرأة.

وأضاف السيسي، خلال كلمته في منتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامة المنعقد في مدينة أسوان، بجلسة تعزيز دور المرأة الأفريقية لتحقيق السلام والأمن والتنمية: "والله ده لا دين ولا رجولة".

وأكمل "التطرف والإرهاب خلى الناس تشوف الدين الذي نؤمن به بخوف، رغم أن الأديان كلها جاية من مكان واحد".

أكثر كفاءة وأقل فسادا

وصف الرئيس المرأة بأنها الأكثر مسؤولية، وأضاف خلال منتدى أسوان للسلام، بجلسة "تعزيز دور المرأة الأفريقية لتحقيق السلام والأمن والتنمية"، أنّه في كل مرة تعين فيها المرأة مسؤولة في الحكومة أو المحافظات أو أي مهمة، تكون هي الأكثر مسؤولية.

وواصل ممازحًا الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء ورجال الدولة: "أرجو إن الكلام ده ميزعلش الوزراء ولا دولة الرئيس، لكنها تكون الأكثر مسؤولية، كفاءة، انتظامًا، والأقل فسادًا، إن مكانتش فاسدة على الإطلاق، مفيش فساد خالص".

وأردف: "مشاركة المرأة وتقدمها إلى جانب الرجل فرصة وليست حاجة تانية، خدوا لبلادكم الفرصة".

دور فعال في الإصلاح الاقتصادي

وقال الرئيس خلال المنتدى، "ناديت على المرأة المصرية وقلتلها ساعديني، وساعدتني، وتم تمرير البرنامج الأصعب في مصر، ولم يخرج مواطن مصري واحد يقولي خفف علينا قسوة ما نحن فيه، لأن المرأة بقت موجودة كحاجز بين الحالة الصعبة والتعبير عنها".

وأضاف السيسي، خلال كلمته "المرأة هي من نظمت حياتها وجابهت قسوة الظروف الاقتصادية وأسكتت أبنائهن وزوجهن في مسألة التعبير عن الألم والاستياء والرفض، وهي دي تجربتي وقناعاتي عن سيدات مصر".

أم الشهيد

وأوضح السيسي، خلال كلمته في منتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامة المنعقد في مدينة أسوان، بجلسة تعزيز دور المرأة الأفريقية لتحقيق السلام والأمن والتنمية، أنّ دور المرأة المصرية أكثر قسوة وصعوبة بكثير من دور المرأة في الدول المتقدمة: "هن يقمن بأدوار كثيرة على مستوى رعاية الأسرة وحمايتها".

وتابع أنّ الإرهاب جعل المرأة تقدم الشهداء والمصابين، سواء الأخ والابن والزوج، وفي جميع مناسبات تكريم أسر الشهداء لم تتقدم سيدة واحدة بكلمة شكت فيها وتألمت مما قدمته، متابعا: "اللي قدمت ابنها، قالت مستعدة أقدم ابني التاني حماية لمصر، ولو قدمت زوجها مفيش أكتر من كده، مفيش كلام".

وأردف: "أنا انتبهت للأمر ده، وقلت إننا لا بد أن نعطي سيدات مصر العظيمات المكانة التي تستحقها بجدارة".

دور المرأة في 30 يونيو

وقال السيسي خلال كلمته في منتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامة المنعقد في مدينة أسوان، "إحنا شفناهم في مصر ويمكن العالم مشفش ده، وحدث تغيير في ثورة 30 يونيو".

وتابع: "عندما أتحدث عن دور المرأة في مصر فإنني أتحدث عنه باحترام وتقدير واعتزاز شديد، وأقول إنّ التغيير حدث، والجيش لقى إن ده إرادة مصرية للتغيير، مش إرادة حد تاني غير الشعب، محدش في مصر لاحظ إن المرأة استدعت نفسها، وبعدها بشهر من هذا الخروج، كان الوضع مضطربًا".

وأكمل "طلبت من الشعب المصري النزول إلى الشوارع في يوليو 2013 لكي يعطيني تفويض لمكافحة الإرهاب والعنف المحتمل، وكنا في شهر رمضان، وخرجن النساء وهن صائمات مصطحبات رجالهن وأزواجهن، وخرج أكثر من 35 مليون مصري في هذا اليوم لمنحي التفويض من أجل التصدي للعنف والإرهاب".

وأردف: "ده كان الأمر التاني اللي محدش من المصريين يمكن أخد باله منه، لكن أنا أخدت بالي منه، انتبهت للدور والقدرة والجدية والمسؤولية، اللي المرأة ممكن تقوم بها في بلدنا مصر وأفريقيا".

منتدى أسوان للسلام

وانطلقت النسخة الأولى لمنتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامة في مدينة أسوان عاصمة الشباب الأفريقي، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي وعدد من رؤساء الدول والحكومات والمسئولين الأفارقة.

ويستمر المنتدى لمدة يومين، ويستهدف فتح آفاق جديدة نحو تحقيق السلام والتنمية المستدامة بالقارة السمراء فى إطار رئاسة مصر للاتحاد الأفريقى 2019.

كان الرئيس عبدالفتاح السيسي أعلن خلال قمة سوتشي التي عقدت في روسيا أكتوبر الماضى، إطلاق النسخة الأولى من المنتدى، ووجّه الدعوة للمشاركين في المؤتمر ليكون منصة إقليمية وقارية، يجتمع فيها قادة السياسة والفكر والرأي وصناع السلام وشركاء التنمية.