رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كتب: ندى نور -

05:01 ص | الثلاثاء 10 ديسمبر 2019

دوافع الازواج لارتكاب الجرائم بحق ازواجهم

تقوم العلاقة الزوجية على المودة والرحمة، ولكن أحيانًا ينسى الأزواج قدسية العلاقة الزوجية، وبدلًا من الإبقاء على الزواج بالمعروف، اختاروا قتل الشريك بأبشع الصور، فبعض الوقائع تكون بدافع الشك أو الخلافات الأسرية ولكن النهاية واحدة وهي القتل وأحيانا بأبشع الطرق، التي تكلف شريك الحياة حياته.

ومن الجرائم الزوجية التي ارتكبت هذا الأسبوع كما يرصدها "هُن".

مقتل زوجة على يد زوجها بعد طعن في الرقبة

شعر مالك مكتب تموين في الجيزة، 34 عامًا، باستحالة العشرة بينه وبين زوجته، بسبب خلافات أسرية بينهما، لذلك أقدم على طعن زوجته بسلاح أبيض بعد إصابتها بعدة طعنات في الرقبة، إثر مشادة كلامية بينهما.

ضبطت مديرية أمن الجيزة الزوج، وتلقى قسم الأهرام بمديرية أمن الجيزة إخطارا من أحد المستشفيات بوصول ربة منزل، جُثة هامدة إثر إصابتها بجرح طعني في الرقبة وسحجات وكدمات متفرقة.

زوجة تقتل زوجها بعدما شاهدها في وضع مخل بالآداب

لم يتوقع عامل أن عودته مبكرا من عملة تتسبب في وفاته، وذلك في منطقة برج العرب بالإسكندرية، حيث شاهد زوجته وعشيقها في وضع مخل.

وذكرت التحريات والتحقيقات، أن المجني عليه سافر يوم الحادث إلى محافظة كفر الشيخ، إلا أنه عاد مبكرًا فوجد المتهم عاريا مع زوجته في غرفة نومه فأسرع العشيق بقتل الزوج خنقا وإلقاء جثته من الشرفة في الشارع.

مثلت الزوجة وعشيقها أمام محكمة جنايات الإسكندرية، واعترف الاثنان بتفاصيل الجريمة، قضت المحكمة بإعدام المتهمين وهما "أحمد. إ. م" عامل و"ف.ب.م" ربة منزل، بتهمة القتل العمد لزوج الثانية بعدما ضبطهما عاريين في السرير.

وأسفرت تحريات ضباط المباحث ارتباط كل من "أ. إ. م" عامل بمطعم، وزوجة المجني عليه "ف. ب. م" ربة منزل، بعلاقة غير شرعية بعد أن كان الأول يتردد عليها باستمرار، وكان تعرفا على بعضهما لسابقة جيرة لدى المجني عليه في محافظة كفر الشيخ.

وعقب انتقال رجال المباحث إلى مكان الواقعة، تم مناقشة الزوجة واعترف بتفاصيل جريمتها بالاشتراك مع عشيقها.

استشارى نفسي يوضح دوافع جرائم القتل الزوجية

أوضح  محمد هاني، استشاري العلاقات الأسرية، أن الاختيارات الخاطئة والتسرع أهم أسباب مثل هذه الجرائم، مضيفًا أنه لا بد من دراسة تصرفات شريك الحياة في فترة الخطبة، وإدمان المخدرات يمكن أن ينتهي بقتل الرجل لزوجته.

وأضاف أثناء حديثه لـ "هُن"، أن الضعف الجنسي يعد من أسباب ظهور مثل هذه الجرائم، خوفًا من الفضيحة، فهو دافع قوى للقتل، فيشعر الزوج بإهانة كرامته.

وأكد أن كثرة الضغوط النفسية التي يمكن أن يمر بها الشخص يمكن أن تلعب عامل في انتشار جرائم القتل الزوجية، وكذلك الخلافات الأسرية.

ونصح بضرورة دراسة سلوكيات الشاب من جميع جوانب حياته في فترة الخطبة، لعدم الندم على الاختيارات بعد ذلك، وعلى الأهل الابتعاد عن التعجل في الزواج وخاصة في السن الصغيرة للفتاة.