علاقات و مجتمع

كتب: إنجي الطوخي -

01:26 ص | السبت 19 أكتوبر 2019

إنصاف ووسام

بعد تحقيق شقيقتين جزائريتين، "وسام" و"إنصاف"، حلمهما بالقدوم إلى مصر ورؤية معالمها السياحية، قررتا أن تبعثا برسالة إلى العالم، للتعريف بقيمة ومكانة مصر السياحية. 

كُتبت الرسالة باللغات العربية والفرنسية والإنجليزية، وأُرفقت صور للأماكن التى قامتا بزيارتها داخل مصر، هكذا روجت إنصاف ووسام، لمصر على مواقع التواصل الاجتماعى، وبعض المنتديات والمواقع الإلكترونية الخاصة بالسفر والترحال، من أجل دفع الناس لزيارة مصر.

"نحب السفر كثيراً، وسافرنا إلى العديد من البلدان، مثل المغرب وتركيا، وفى كل مرة نقوم بعمل عرض للبلد الذى سافرنا إليه، والأماكن المهمة به، لكن الأمر كان مختلفاً فى مصر، فهى بلد ساحر انبهرنا به منذ اللحظة الأولى، فضلاً عن دماثة خلق شعبه وجماله، كل ذلك استحق عرضا مختلفاً لأم الدنيا، فنشرنا خطاب حب وتقدير لمصر بلغات مختلفة، ندعو فيه الناس من مختلف دول العالم لزيارة مصر"، قالت إنصاف، 24 عاماً، خريجة المدرسة العليا للتجارة، ووسام، خريجة كلية صيدلة.

"لقد شعرنا بالحب تجاهك، منذ أن درسنا عنك فى المدرسة الابتدائية، وكنت على رأس قائمة السفر لدينا منذ صغرنا، ولم ننتظر طويلاً حتى غرقنا فى تاريخك القديم، فأنت يا مصر أرض الملوك والملكات، وأرض العجائب وأعمال الفن العملاقة، ولكننا كنا جوعى وأنت أطعمتنا حباً وشغفاً ومغامرة"، جزء من الخطاب الذى نشرته الشقيقتان، وحصد ملايين المتابعين، خصوصاً بعد نشره بصور لـ"معبد حتشبسوت، وادى الملوك والملكات، خان الخليلى، شرم الشيخ".

وبحسب إنصاف ووسام، فمشاعر الحب العميقة تجاه مصر ليست وليدة الصدفة، بل ترسخت داخلهما منذ الصغر: "أمى كانت تحكى لنا كثيراً عن مصر وجمالها، ودورها المؤثر فى المنطقة، حتى إننا فى حصة اللغة العربية، حين طلبت منا المعلمة باختيار بلد نريد زيارته، وكتابة موضوع تعبير عنه، وقتها أشارت والدتى باختيار مصر، وحصلنا على المركز الأول فى المدرسة، فشكراً لك يا مصر على هذا الجمال".

أخبار قد تعجبك