أخبار تهمك

كتب: يسرا البسيوني -

06:52 م | الأحد 15 سبتمبر 2019

ذاكرة فتاة تعيد ضبط نفسها كل ساعتين..والأطباء عجزوا عن تفسيرها

أصيبت فتاة أمريكية بمشكلة صحية عجز الأطباء عن تفسيرها، خلال الثلاثة أشهر الماضية، بعد أن تعرضت لإصابة في الرأس عن طريق الخطأ من قبل أحد زملائها بالعمل في يونيو الماضي.

تعاني رايلي هورنر، وهي فتاة من ولاية إلينوي الأمريكية، من حالة صحية غريبة لم يستطيع الأطباء فهمها، فذاكرتها تعيد ضبط نفسها كل ساعتين تقريبا لدرجة أنها تنسي الأشخاص الذين قابلتهم في نفس اليوم.

تعود تلك الواقعة الي أن هورنر تعرضت للركل عن طريق الخطأ من قبل أحد زملائها بالعمل أثناء حفل راقص كان يعج بالناس، وعلى إثره تم نقلها إلى المستشفى.

وقرر الأطباء الذين كانوا يتابعون الحالة الصحية لها أنها تعاني من إرتجاج بسيط بالمخ، وسمحوا لمغادرة المستشفى على عكازات لتساعدها في عملية المشي، وفقا لما جاء بموقع "أوديتي سنترال" المتخصص بالأخبار الغريبة والطريفة.

وكانت الفتاة قد أجرت العديد من الفحوصات الطبية التي لم تظهر أي نزيف بالدماغ أو حدوث تورم، او أي شيء غير طبيعي، ولكن أفراد عائلتها لاحظوا أن الابنة لا تتذكر الاحداث التي مرت بها في الماضي، بالإضافة إلي انها غير قادرة على تذكر ما يحدث معها في نفس اليوم، الأمر الذي استدعى قلقهم.

وحيرت الحالة الطبية ل هورنر الأطباء، الذين لم يجدوا تفسيرا علمي يجعل الفتاة تفقد ذاكرتها بهذه السرعة، وباءت جميع المحاولات التي أجراها الأطباء خلال الشهور الماضية بالفشل.

وأوضحت والدة الفتاة أن الأطباء كانوا قد أخبروها بأنه مع الوقت ستتحسن ذاكرة ابنتها، ولكن مر ثلاثة أشهر حتى الان دون حدوث أي تغيرأو تحسن لحالتها.

أخبار قد تعجبك