مطبخ

كتب: الوطن -

06:30 ص | الجمعة 30 أغسطس 2019

سيدة عقب الطمث

ترتبك كثير من السيدات عقب نزول بعض الإفرازات، خاصة نهاية الطمث، وقد يكون هذا أمر طبيعي في بعض الحالات وغير طبيعي ويحتاج إلى العلاج في حالات أخرى.

"هن" يوضح لكي أسباب وجود إفرازات مهبلية بين فترات الطمث:

أولا: نقص هرمون البروجسترون

إذا ظهرت الإفرازات البنية بعد الدورة واستمرت لأكثر من ثلاثة أيام، فقد يكون السبب هو نقص هرمون البروجسترون في جسم المرأة، أي أن هناك خلل هرموني.

ثانيا: الإصابة بالتهابات

نتيجة وجود الدم الملوث خلال فترة الدورة الشهرية، وقد تتكون البكتيريا والفطريات بسبب عدم تنظيف المنطقة الحساسة جيداً، يمكن أن تظهر بعد الإفرازات، وفي هذه الحالة، يجب أن تقوم المرأة بتنظيف منطقة المهبل وتطهيرها جيداً للتخلص من أي فطريات، وذلك باستخدام غسول طبي خالي من المواد الضارة.

ثالثا: التغيرات الهرمونية

تمر المرأة بعدة تغيرات هرمونية خلال الدورة الشهرية وخلال الأيام الأخيرة منها، ويمكن أن تظهر بعض الإفرازات أثناء تخلص الجسم من الخلايا الميتة، وهو أمر طبيعي لا يستدعي القلق، وغالباً ما تكون الإفرازات الطبيعية لمدة لا تزين عن يومين إلى ثلاثة أيام، ويمكن ملاحظتها عند التبول، ولكن إذا استمرت أكثر من ذلك، فينصح بزيارة الطبيب.

رابعًا: تناول الأدوية خلال الدورة الشهرية

كثير من النساء يعانين من آلام وتعب في الجسم خلال فترة الدورة الشهرية، ويلجأن لتناول المسكنات والأدوية التي تخفف هذه الآلام، وقد تسبب هذه الأدوية وجود بعض الإفرازات، حيث أنها تؤثر على الهرمونات في جسم المرأة.

خامسًا: الحالة النفسية السيئة

يعود هذا السبب لتغير الهرمونات لدى المرأة في فترة الدورة الشهرية، كما أن آلام الدورة وأعراضها المزعجة يؤدي إلى تغير حالة المرأة، وقد يصاحب هذا نزول بعض الإفرازات في نهاية الحيض.

سادسًا: انقطاع الطمث المبكر

هي حالة تصيب بعض النساء، فقد تنقطع الدورة الشهرية لديهن قبل إتمام الأربعين، ولذلك تكون المرات الأخيرة للدورة مصحوبة بإفرازات، وبشكل عام فإن الدورات الأخيرة لدى المرأة تكون مضطربة، فيمكن أن يصحبها بعد الإفرازات التي تليها، وتزداد فرص ظهورها في المرحلة العمرية بين 45 إلى 50 عاما.

أخبار قد تعجبك