علاقات و مجتمع

كتب: الوطن -

11:49 ص | الأحد 25 أغسطس 2019

الأم وابنتها

شهدت إحدى مقاهي مدينة الأناضول التركية جريمة قتل بشعة لامرأة على يد طليقها، حين كانت تسير مع ابنتها، إذا أقدم طليقها على طعنها حتى الموت.

"أمينة بولوت" الضحية الثلاثينية التي أثارت بمقلتها غضب عارم في شوارع تركيا، انتشر مقطع فيديو وثّق كلمات المرأة التي وجهتها لابنتها صاحبة الـ10 أعوام: "لا أريد أن أموت"، بينما تقول لها طفلتها: "رجاء.. لا تموتي يا أمي"، بحسب ما ذكرته "سكاي نيوز" نقلًا عن صحيفة "ديلي نيوز حرييت".

ونقلت "أمينة" إلى المستشفى لكنها توفيت متأثرة بالطعنات التي وجهها لها طليقها، الذي انفصلت عنه قبل 4 أعوام، بينما قال الزوج القاتل فيداي باران، إنّه أقدم على قتل طليقته طعنًا بسكين كان يحمله.

وعقب الحادث البشع تداول رواد موقع التغريدات القصيرة "تويتر" في تركيا، وسم: "لا أريد أن أموت"، وتجمع عشرات المتظاهرين للمطالبة بأخذ حق الضحية.

وعلق المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالين: "نتوقع أن يعاقب القاتل أشد عقاب وبأكثر الطرق قسوة"، بينما أعلنت الحكومة أنّ فريق من علماء النفس يعتني بالطفلة.

وفي الأشهر الستة الأولى من العام 2019، تعرضت 214 امرأة للقتل على أيدي الرجال، مقابل 440 امرأة في العام السابق، بينما سجل العام 2017 مقتل 409 نساء، و121 امرأة في العام 2011، بحسب جماعة حقوق المرأة "سوف نوقف قتل النساء".

أخبار قد تعجبك