كافيه البنات
ريهام سعيد

عقب ساعات من أزمته مع طليقته الممثلة زينة، وجهت الإعلامية ريهام سعيد رسالة إلى الفنان أحمد عز، عبر حسابها الرسمي على "إنستجرام".

واستعانت ريهام" بما نشرته جريدة "الوطن" عن إيرادات فيم "ولاد رزق 2"، الذي يشارك عز في بطولته، والذي حمل عنوان "ولاد رزق 2" يحقق أعلى إيراد يومي في تاريخ السينما بـ8 ملايين و401 ألف، لدعم الفنان، معلقة: "ولا يهمك يا عز"، في رسالة مساندة له، بعد مشاجرته الأخيرة شقيقة الفنانة زينة في الساحل الشمالي.

وخلال الساعات الماضية، تفاعل نشطاء موقع التواصل الاجتماعي مع المنشور، الذي حصد على مايزيد عن 15 ألف تسجيل إعجاب، ومئات التعليقات بين المؤيد لمساندة الإعلامية للفنان والمعارض لها، ومن أبرز التعليقات: "المفروض تدعمي الست المظلومة، اللي عز رفض يعترف بولاده منها، وتقفي في صف المرأة"، و"برافو عليكي أنك مع عز ضد الضرب والبلطجة"، و"يعني أيه ولا يهمك يا عز، مش أنتي مع الحق، وبتكوني في صف المظلومين، وبتحاربي عشان الأطفال تعيش وتتعالج،  واللي عز اتبرأ منهم دول مش أطفال، والبنت اللي أنتي ضدها دي مش زميلتك وبنت بلدك وست زيك مش في صفها ليه؟!".

وهاجمت ريهام  زينة، بشكل صريح، في تعليق لها، على منشور كتبه مدير أعمالها يشيد بنجاح أفلام الفنان أحمد عز، قائلة: "برضو هاقول لك حسبي الله ونعم الوكيل زي ما قلتلها من 3 سنين وبهدلتني في المحاكم من غير حق مش بتبهدل غير عيالها وسمعتهم باللي بتعمله"، وذلك إشارة إلى الفنانة زينة التي رفعت ضدها قضية في العام 2017"، انتهت بإصدار حكم ضد الإعلامية ريهام سعيد بالحبس 6 أشهر مع دفع غرامة 10 آلاف جنيه، بتهمة تشويه سمعة الفنانة زينة. 

وكان شجارا قد اندلع بين الفنان أحمد عز والفنانة زينة وشقيقتها، ووصل الأمر إلى التشابك بالأيدي، حين كان عز يجري حوارا صحفيا مع "الوطن" وفوجئ بسيدة لا يعرف هويتها تلكمه في وجهه، وشاب بصحبة السيدة يوجه له السباب، واستدعى "عز" أمن الفندق لتحرير محضر لهما.

واتضح حين بدء التحقيق، أن السيدة المعتدية هي شقيقة زينة، ورفض "عز" إنهاء الموضوع وديا، وأصر على تحرير المحضر الذي أدلى فيه 3 شهود بشهادتهم، وصبّت كلها في صالح عز.

يذكر أن نزاعا قانونيا امتد منذ فترة بين الفنانين بسبب نسب طفلي الفنانة زينة لأحمد عز من خلال محكمة الأسرة وتداولت المحكمة القضايا والدعاوى المتبادلة بينهما لفترة طويلة كان آخرها حصول الأخيرة على حكم بنفقة لطفليها من عز.

ورفضت المحكمة مؤخرا، استئناف تقدم به "عز" على الحكم الصادر من محكمة أول درجة في نوفمبر 2018، بإلزامه بدفع نحو 30 ألف جنيه إسترليني، قيمة مصروفات دراسية للتوأم "عزالدين وزين الدين".

أخبار قد تعجبك