كافيه البنات
كاتي بيري

في واقعة غريبة، وبينما تلاحق الفضائح الجنسية المشاهير من الرجال، مثل كرستيانو رونالدو، ومخرجين هوليوود، تواجه المغنية الأمريكية الشهيرة كاتي بيري البالغة من العمر 34 عاما، تهمة التحرش برجل، وهو عارض الأزياء جوش كلوس.

في نفس يوم إطلاق أغنية "Teenage Dream"، قرر جوش أن يخرج عن صمته، نشر فيديو عبر صفحته الشخصية على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، يروي ما حدث له من قبل كاتي بيري.

قال جوش، إنه كان في حفل عيد ميلاد أحد الأصدقاء المشتركين بينهما، وبعد إطلاق أغنية "Teenage Dream" بعدة أيام، وهي الأغنية التي جمعته بكاتي بيري، تحرشت به كاتي بيري أمام الجميع.

وأضاف في الفيديو، "خلعت سروالي أمام الجميع في الحفل"، واستنكر الفضائح التي تطال الرجال الجنسية بسبب السلطة، وأوضح بحسب "ديلي ميل" البريطانية، أنه تكتم على ما حدث له طوال سنوات، ليقرر أخيرا الخروج عن صمته.

وفصل الواقعة، إنه بمجرد دخوله الحفل، ألقى التحية على كاتي بيري واحتضنها، والتف ليقدم صديقه لهم، ليفاجئ بأنها جذبت عنه سرواله، وملابسه الداخلية، ليظهر عاريا أمام الجميع.

وقال جوش، إن واقعة التحرش كانت في حفل عيد ميلاد مصمم الأزياء "جوني وجيك"، بعد فترة ليست كبيرة من انفصال بيري عن زوجها السابق "راسل براند".

وأكمل تفاصيل الحادث، بانها كانت تتعامل معه كـ"عاهرة"، خاصة بها، وكانت واضحة بأنها ليس صديقها الحميمي، ولكنها كانت تتعامل معه بلطف بينما هما بمفردهما، وأمام الجميع والأصدقاء تكون جافة وقاسية جدل في تعاملها، ووصفت تقبيله لها في الكليب بأنه "مقزز".

ويشرح في اتهاماته المزعومة لبيري بأن النساء أيضا يسيئون استغلال السلطة، ويريد أن يوعي الناس بما يحدث في تلك الحالات موضحا أنها ليست من قبل الرجال فقط، وأوضح أنه لم يتكلم لأنه شعر بالصدمة، وخاف على ابنته الصغيرة من الضجة التي يمكن أن تحدث لوالدها، وشعر بالإهانة والإحراج.

من جانبه، لم يعلق مدير أعمال كاتي بيري على تلك الاتهامات.

أخبار قد تعجبك