فتاوى المرأة

كتب: الوطن -

12:35 ص | الأحد 11 أغسطس 2019

الحج

ردت دار الإفتاء المصرية، على سؤال ورد إليها في فتوى، أرادت صاحبه السؤال معرفة، هل يجوز الحج عن أمي التي لا تسمح حالتها الصحية بالحج، علمًا بأني حججت عن نفسي قبل ذلك؟ 

وتضمن رد دار الإفتاء عبر البوابة الإلكترونية، حيث قالوا: "يجوز لك الحج عن والدتك بشرطين، الشرط الأول هو أن تأذن لك أمك في ذلك،  قَالَ أَصْحَابُنَا:" لَا يُجْزِئُ الْحَجُّ عَنْ الْمَعْضُوبِ بِغَيْرِ إذْنِهِ".

وعن الشرط الثاني فقالوا: "أن تكون والدتك عاجزة عن الحج بنفسها عجزًا بدنيًّا يستمر في الغالب حتى الوفاة، وأما إذا كان العجز غير بدني، أو كان المرض الذي تمرض به أمك يرجى الشفاء منه فلا يجوز لك الحج عن أمك".

وقال الإمام النووي في "المجموع، :"قَدْ ذَكَرْنَا أَنَّ الصَّحِيحَ لَا يَصِحُّ اسْتِنَابَتُهُ فِي حَجِّ فَرْضٍ وَلَا نَفْلٍ، هَذَا مَذْهَبُنَا، وَبِهِ قَالَ مَالِكٌ وَابْنُ الْمُنْذِرِ وَدَاوُد،  ثانيًا: في حالة جواز أداء الحج عن أمك؛ عليك أن تنوي أداء النسك عن أمك، وتقول عند إحرامك: "لبيك اللهم بحجة عن أمي".

أخبار قد تعجبك