رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كتب: حسن صالح -

05:08 م | الإثنين 05 أغسطس 2019

الطفلة ريهام ترقد في المستشفي

بين التعذيب والبلاغ الكيدي، ترقد الطفلة ريهام عزت حلمي (4 أعوام) في قسم عناية القلب والصدر بمستشفى بنها الجامعي، بينما اتهم والدها زوجته الثانية "سحر أبوالفضل" بأنّها وراء ما حدث لابنته بسبب إهمالها لها، وأوضحت تحريات رجال مباحث قسم شرطة قها أنّ الطفلة سقطت من أعلى سلم بمنزل والدها، في أثناء اللهو مع أشقائها الأطفال بمدينة قها في القليوبية.

بدأت الواقعة باستقبال مستشفى بنها الجامعي الطفلة ريهام حلمي (4 أعوام)، مصابة بكدمات وسحجات وتقرر حجزها بقسم القلب والصدر، لإصابتها بكسر في 4 أضلع من الناحية اليمنى، وسحجات متفرقة في الجسم والوجه وتورم في الجهاز التناسلي، وتخضع للعلاج والرعاية الطبية الشاملة.

أخطرت الأجهزة الأمنية في القليوبية، وانتقل المقدم محمد السعيد رئيس مباحث قسم قها وتحرر المحضر 2119 جنح قها، واتهم والد الطفلة زوجته الثانية بالإهمال، لكن التحقيقات الأولية أوضحت أنّ الطفلة وقعت من على السلالم في أثناء اللهو، وقررت النيابة انتداب الطب الشرعي لمناظرة الحالة وإعداد تقرير بها وطلب تحريات المباحث حول الواقعة.

توصلت التحريات إلى أنّ الطفلة ذهبت للمستشفى مع جدها لوالدها حلمي سليمان، وأنّها تعيش مع والدها وزوجته الثانية بعد تنازل والدة الطفلة عن حضانتها، وبصحبتها أشقائها أحمد 8 سنوات ومحمد 6 سنوات، فيما قال والد الطفلة عزت حلمي في التحقيقات: "أعمل بائعا متجولا، كل يوم في بلد، وأعود آخر النهار للمنزل، وطلقت زوجتي أم اطفالي منذ عامين بسبب كثرة الخلافات بيننا، وتركت لي المجني عليها وشقيقيها".

وأضاف: "تزوجت بأخرى من قرية الشرفا التابعة للقناطر منذ عام ونصف بعد أن تزوجت مطلقتي بآخر، وقبل نهاية شهور حملها ووضعها بـ15 يوما ومنذ شهر، أرسلت الطفلة الصغيرة لوالدي لتربيتها مع أشقائها" .

وتابع والد الطفلة أنّ الصغيرة مرضت قبل أسبوع وارتفعت درجة حرارتها، ورفضت الذهاب للكشف عليها حتى وصولي آخر النهار من عملي، واتجهت بها إلى أقرب مستشفى لعلاجها، وزاد: "طردتها من المنزل 3 مرات من قبل بسبب إهمالها أطفالي، وأشقاؤها كانوا يحضرونها"، بينما قال أحد الجيران إنّ أشقاء الطفلة دفعوها على السلم بإيعاذ من أحد الأقارب.

وقال الدكتور محمد الجزار رئيس قسم الصدر والقلب بمستشفى بنها الجامعي، إنّ جدها أتى بها في حالة سيئة للغاية واختفى من المستشفى بحجة أنّه مطلوب في القسم، وبالكشف الظاهري على الطفلة تبيّن أنّها تعاني من سحجات وكدمات متفرقة في الجسم والوجه والجهاز التناسلي، وكسر في 4 ضلوع بالناحية اليمنى من الصدر وكدمة وسحجة في البطن والفخذ، وتعاني من تورم في الجسم، لافتا إلى تقديم الخدمة الطبية اللازمة والطفلة تحت الرعاية والملاحظة وحالتها مستقرة.

من جانبها، نفت زوجة الأب الاتهامات الموجهة إليها، وادعت في التحقيقات الأولية أنّ الطفلة سقطت على السلالم في المنزل، وتم التحفظ على زوجة الأب بقسم شرطة قها لبيان ملابسات الواقعة.

وأجرى أحمد بدوي عضو مجلس النواب عن طوخ وقها، زيارة إلى الطفلة بمستشفى بنها الجامعي اليوم، ووجّه الشكر لإدارة المستشفى على حسن رعايتها الطبية.