رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

الشابة المجاورة للسيسي بمؤتمر الشباب لـ"الوطن": "الريس بنفسه اللي اختارني أقعد جنبه"

كتب: يسرا محمود -

05:42 م | الثلاثاء 30 يوليو 2019

الشابة المجاورة للسيسي بمؤتمر الشباب لـ

الابتسامة تُجمل وجهها المليء بالتجاعيد بسبب مرض نادر، فتزيده حُسنا، لتلفت الأنظار نحوها بملامحها المختلفة، خلال جلوسها بجوار الرئيس عبد الفتاح السيسي، في فعاليات المؤتمر الوطنى السابع للشباب في العاصمة الإدارية الجديدة.

كواليس مشاركتها في الفعالية الوطنية، ترويها العشرينية منار سعيد لـ"الوطن"، قائلة إنها تفاجأت يوم السبت الماضي بدعوتها للمشاركة في المؤتمر، مضيفة: "ماكنتش مصدقة نفسي، وحسيت إني طايرة من الفرحة، خصوصا لما عرفت إن الريس بنفسه طلبني أقعد جنبه في الجلسة"، وذلك عقب معرفته بمعاناتها مع مرض جلدي نادر، أثر على مظهرها وأضعف من حبالها الصوتية، لتصير شابة بوجه عجوز وصوت طفلة، فضلا عن علمه برغبتها في لقائه، من خلال أحاديثها الإعلامية، وفقا لما ذكرته "منار".

دعوة الشابة العشرينية إلى حضور النسخة السابعة من "مؤتمر الشباب"، تضمنت إخبارها بتحضير كلمة لإلقائها على الحضور، الذين يتجاوزون الـ1500 شاب من مختلف محافظات الجمهورية، بالإضافة إلى الإعلاميين والشخصيات العامة، لتظل طيلة البارحة تُعد لخطبتها المقتضبة، التي تدور حول التفاؤل والتحدي وتَقبل الذات، راويةً: "قعدت أسمع الكلمة لماما وأختي طول الليل، وفضلوا يشجعني، لإنها أول مرة أتكلم قدام عدد كبير أوي كده".

لا تزال "منار" تحلم بالحصول على وظيفة تناسب دراستها لشريعة وأصول الدين، أو عمل يساعدها على الحصول على دخل ثابت، بجانب رغبتها في السفر حول العالم، مختتمة حديثها: "أنا مؤمنة إن كل اللي جاي أحسن، وإني هوصل لكل اللي اتمنيته"

المؤتمر الوطني السابع للشباب انطلق من العاصمة الإدارية الجديدة، في الخامسة من مساء اليوم، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، وعدد من كبار رجال الدولة، والذي بدأ المؤتمر بجلسة افتتاحية، في الخامسة مساءً، شهد خلالها الرئيس، فيلما تسجيليا، لأهم ما تم إنجازه بالعاصمة الإدارية الجديدة، والمصحوبة بحديث له خلال مؤتمرات وكلمات سابقة، كان أبرزها: "لو بتحبوا ربنا بجد، خلوا بالكم من بلدكم". وتعقب الجلسة الافتتاحية، استراحة قصيرة، يليها بدء فعاليات نموذج محاكاة الدولة المصرية.

"الوطن" تقدم بثًا مباشرًا، لانطلاق فعاليات المؤتمر الوطني السابع للشباب من العاصمة الإدارية الجديدة. وتشمل الموضوعات الخاصة بالمؤتمر "التحول الرقمي، التسويق الحكومي"، بخلاف المشروعات القومية وانعكاسها على الاقتصاد وحياة المواطن بصفة عامة.

ويحضر المؤتمر عدد كبير من الشخصيات العامة ورجال الدولة والإعلاميين ورجال أعمال وسفراء لدول الاتحاد الأفريقي لأجل مناقشة عدد من القضايا الوطنية والتي تشمل عده محاور تخص الإصلاح الاقتصادي، والموازنة العامة للدولة 2019/2020، وإصلاحات إدارية هادفة لتحسن مؤشرات الاقتصاد الكلي.