هو
أندرو ديكسون الذي أعتدى على زوجته بالدامبل

اعتدى أندرو ديكسون بالضرب على زوجته بطريقة وحشية باستخدام "الدمبل" -أداة حديدية تستخدم في التمارين الرياضية- وأحدث لها إصابات جسيمة جعلتها غير قادرة على التحدث أو تناول الطعام مدى الحياة، كل ذلك لأنها ألحت عليه لتناول دواء انفصام الشخصية، الذي وصف له من الطبيب الخاص به.

 

ووفقا لصحيفة "ميرور" البريطانية، فإن حياة الزوجة إيمي (37 عاما)، دمرت كليا بعد ضرب زوجها لها بـ"الدمبل" على رأسها ووجهها، محدثًا لها إصابات جسيمة جعلتها غير قادرة على تناول الطعام والشراب، لأنها كانت تزعجه بإلحاحها في السؤال عن دواء انفصام الشخصية الذي وصفه له الطبيب.

 

وأوضحت الصحيفة أن إيمي لن تصبح قادرة على العيش بشكل طبيعي مرة أخرى ولن تتمكن من تناول الطعام أو العيش دون مساعدة، وأضافت أن المحكمة أكدت أن أندرو (35 عاما)، من كليثوربس، ضرب زوجته بأداة حديدية على رأسها أثناء مشاجرة نشبت بينهما، ما تسبب لها في كسور وكدمات بمنطقة الوجه ونزيف في الدماغ وتسبب لها هذا بـعاهة مستديمة.

 

وقال جيرالدين كيلي، المدعي العام، إن إيمي تحتاج للمساعدة والدعم بعدما تسبب لها زوجها في حدوث إصابات بالغة ستستمر معها كثيرًا وربما مدى الحياة، وأوضح أنه تم تشخيص حالة الزوج بأنه مريض بانفصام في الشخصية، وتم نقله من السجن إلى أحد المراكز لتلقي العلاج، وقال الطبيب إنه بحاجة لإعادة التأهيل وأنه يشكل خطرًا على الناس ولا يمكنه التواجد بينهم.

أخبار قد تعجبك