أخبار تهمك
الختان

نظمت اللجنة الوطنية للقضاء على ختان الإناث، برئاسة كل من الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة والدكتورة عزة العشماوى الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة، قوافل للتوعية بخطورة جريمة ختان الإناث، إحياءً لليوم الوطني لمناهضة ختان الإناث.

و14 من يونيو، هو تاريخ اليوم الذي توفت فيه الطفلة بدور ضحية جريمة ختان الإناث.

وأكدت مرسي على أهمية اطلاق قوافل التوعية في هذه المرحلة، لأنها وسيلة مباشرة للتواصل مع الجمهور المستهدف في جميع قرى ونجوع المحافظات، لتحقيق الهدف من حملة "احميها من الختان"، وهو نشر الوعي بأضرار جريمة ختان الإناث، وتصحيح المفاهيم المغلوطة حولها، كوسيلة لتغيير ثقافة المجتمع للقضاء على هذه الظاهرة.

خط نجدة الطفل 16000 يستقبل العديد من الاستفسارات في أول أيام الحملة

وأشارت العشماوي إلى أن التوعية والوصول للأسر والأهالي في القرى والنجوع هي من أهم عوامل نجاح حملة "احميها من الختان".

ولفتت إلى أن هذه القوافل تتضمن إقامة حوارات ومسابقات مع الجمهور، لضمان وصول المعلومات الصحيحة حول ختان الإناث.

تستهدف "حملة شهر بدور" إعادة إحياء القضية ونشر الوعي بها على أوسع نطاق، من خلال إقامة مجموعة من الأنشطة بجميع محافظات الجمهورية.

كما لفتت إلى استقبال خط نجدة الطفل 16000 العديد من الاستفسارات من الآباء والأمهات والأطفال الفتيات أنفسهن، خلال اليوم الأول من إطلاق الحملة.

أخبار قد تعجبك