أخبار تهمك
خطف

مفتاح الدخول لأي طفلة صغيرة هو شراء الحلوى، ورغم أنه يعاني من مرض نفسي قرر الجاني، أن يستخدم تلك الحجة المستهلكة في استدراج فتاة صغيرة إلى منزله، ولكن التقدم التكنولوجي حال دون تنفيذ خطته.

يبغ الجاني من العمر 33 عاما، وهو جار الفتاة الصغيرة التي لا يتعد عمرها 5 سنوات، كانت أمام منزلها، ولمعرفتها الجيدة بجارها، لم تقل له لا عندما طلب منها أن يصطحبها لشراء الحلوى، ولكنه استدرجها إلى منزله.

كاميرات المراقبة في المحلات المحيطة بشقته، سجلت اصطحابه للفتاة إلى بيته، وسجلت دخوله معها بمفردها إلى المنزل الخالي، فثار الرجال الذين يسكنون قرية الشوبك الشرقي بمدينة الصف، في الجيزة، وذهبوا إليه.

وردت معلومات إلى قسم شرطة الصف تفيد بوجود مشاجرة أمام منزل أحد الأهالي، وتبين تجمع كبير ومشاجرة بين أهالي القرية والمتهم، وأسرة الفتاة الصغيرة، والذين جردوه من ملابسه الداخلية، وانهالوا عليه ضربا لتخلصه الشرطة قبل أن يقضى عليه.

أحيل المتهم للنيابة التي قررت حبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات، وتبين من خلال الفحص والتحري أن المتهم مهتز نفسيا، وقال فى محضر الشرطة إنه أخذ الطفلة لمنزله لإعطائها قطعة حلوى وإعادتها مرة أخرى لأسرتها.

 

أخبار قد تعجبك