أخبار تهمك
صورة تعبيرية

بعد زواج استمر نحو ثمانية أعوام، أقام "محمد. ع"، 34 عامًا، دعوى إسقاط حضانة ضد زوجته "صفاء. خ"، 29 عامًا، يتهمها بالإهمال الذي أسفر عن وفاة ابنه الكبير "مصطفى".

قصة حب جمعت بين الزوجين انتهت أمام محكمة الأسرة، يروي الزوج لـ"هن": "اتجوزنا عن حب 3 سنين قبل الخطوبة وخلفت منها ولدين وبنت لكن إهمالها في العيال حرق قلبي عليهم.. أنا بشتغل شيفتين عشان اكفي المصاريف بتاعت البيت وهي قاعدة مبتعملش حاجة مش هاين عليها تاخد بالها منهم مش بقول تخدمني حتى".

وفاة الابن الأكبر للزوج دفعته لإقامة دعوى إسقاط حضانة عن زوجته رغم رفضه تطليقها، يضيف: "ابني الكبير وقع من البلكونة من أكتر من سنة كان عنده 7  سنين وجاله كسور في جسمه وكسر في الجمجمة وفقد السمع في ودن واحدة من الاتنين وعاش السنة اللي فاتت كلها بين الحياة والموت إلى أن توفاه الله، بسبب إهمالها فيه بردو وعدم اهتمامها بصحته".

صدمة وفاة الابن الأكبر، تسببت في أزمة بين الوالدين، يوضح: "من بعد ما مات مصطفى ضهري انكسر وهي السبب عايز أحمي الاتنين التانيين منها ومن شرها بتضربهم ومبتاخدش بالها العيال فين رمياهم شوية في الشارع وشوية في البيت بيعملوا أي حاجة كل همها التليفونات والرغي والفيس بوك، ولا بتراعيهم وتخلي عينها عليهم زي الأمهات، والقانون بيحميها حتى بعد ما حرقت قلبي على ابني دلوقت بتهددني تاخد العيال وتحرمني منهم وتسيب البيت".

أخبار قد تعجبك