رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

تبناها مسلسل "أبو العروسة"| سيدات عن تخصيص يوم للعائلة: "محتاجين نلم شملنا تاني"

كتب: غادة شعبان -

09:23 م | الثلاثاء 26 مارس 2019

بعد تبني

استطاع مسلسل "أبو العروسة" بجزأيه الأول والثاني، استقطاب شريحة كبيرة من الجماهير داخل المجتمع المصري لما يحاكيه من أحداث حقيقية على أرض الواقع، وهو مسلسل اجتماعي يحكي عن بعض الأسر المصرية من الطبقة المتوسطة وحياتهم اليومية، وحقق نجاحًا كبيرًا خلال الفترة الماضية.

وأطلق مسلسل أبو العروسة في حلقة أمس الاثنين، مبادرة تتضمن تخصيص يوم للاحتفال بالعائلة المصرية، والذي دعا له الفنان "سيد رجب"، ضمن أحداث الحلقة 118، وهو الأمر الذي لقى دعم وصدى كبير عبر وسائل مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر، عقب اقتراحه.

واختار "عبد الحميد"، الذي يقوم بتأدية دوره الفنان "سيد رجب" يوم 5 مايو في سياق أحداث المسلسل، نظرًا لأنه يتزامن مع موعد ميلاد زوجته "عايدة"، التي تقوم بتجسيد دورها الفنانة "سوسن بدر".

وقال أبو العروسة في مبادرته: "أنا عبد الحميد منصور جاد الله عايز أكلمكم عن أيامنا اللي بتتكرر هي هي، عن حياتنا اللي اتحولت لشوية رسايل بنبعتها للي بنحبهم عشان نطمن عليهم أو نسأل عليهم أو حتى نعيد عليهم"، ضعوا هواتفكم جانبًا في هذا اليوم".

لافتًا إلى أن الهدف الأساسي هو التجمع مع مّن تحبهم ويحبوك بعيدًا عن تلك المشاعر الباردة عبر العالم الافتراضي، قائلًا: "حسوا بقيمة أهاليكم يا ولاد قبل ما يروحوا منكم".

وتفاعل عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، تأييدًا لفكرة تخصيص "يوم للعائلة".

"محتاجين نلم شمل العيلة من تاني"، بهذه العبارة تفاعلت "سهام.م"، صاحبة الـ40 ربيعًا والتي قالت لـ"هُن": "أنا متجوزة من 17 سنة، ولما خلفت وكبروا الأولاد بقيت حاسة إن كل واحد فينا في وادي غير التاني، كله شغال بموبايله ومشغول بصحابه، علشان كدة أنا أكثر واحدة مؤيدة للفكرة دي".

"5/5 عشان متربطين"، لخصت "منار.س"، صاحبة الـ45 عامًا، سر اختيار "عبد الحميد" هذا اليوم ، من وجهة نظرها إلى صوابع الأيدي المتكاتفة والمترابطة ببعضها البعض، وذكرت: "اليد خمس صوابع واليد التانية خمس صوابع لما يتجمعوا على بعض بيبقوا مترابطين يعنى العيلة لازم تكون واحدة واليد في اليد، إيد واحده".

ولقيت المبادرة استحسان "مها.ش"، التي تعمل كمعلمة بإحدى المدارس، وتبلغ من العمر 44 عامًا، حيث قالت: "المسلسل ده أثبت إنه محتوى هادف بجد ومختلف عن أي مسلسل في تاريخ المسلسلات المصرية كلها، صادق جدًا و دخل جوه كل بيت مصري وعالج مشاكله وسلط الضوء عن الحياة الأسرية الصحيحة بجداره ورقي لم يحدث من قبل،.. حقيقي فخوره أني واحده من جمهوره، واستفدت على المستوي الشخصي من المبادئ والقيم اللي رسخها المسلسل، وشكرًا لكل صناع العمل العظيم ده بجد لازم يكون له جزء تالت".

"أهم حاجه كل العيلة تقفل تلفونتها"، تفتقد "سناء.أ"، الحديث مع أبنائها مثلما كانت تفعل في الماضي نتيجة لتزاحم عالم التكنولوجيا بجميع تطبيقاتها حيث ذكرت: "ياريت نقعد مع بعض ونسمع  بعض بحرية".

وتابعت لـ"هُن": "مفيش أحلى من اللمة والعيلة والتليفونات دي بعدت الناس كتير أوي عن بعض، وفعلًا يا ريت لمة العيلة ترجع تاني هيبقى في مودة وحب وصله رحم".