أخبار من الوطن نيوز
خالد ميهوب

يقف وسط الفصل مغايرا للصورة النمطية للمعلم، لم يمسك عصا أو ينفعل أبدا على الأطفال، الذين بدا على ملامحهم الاطمئنان والحب والسعادة تجاه معلمهم، فهو معلم لرياض الأطفال، حيث اختار مهنة شاقة، وغالبية الذين يمارسونها من السيدات في هذه المدرسة.

نشر المعلم خالد ميهوب عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، صورا بعنوان "جيلي في عيد الأم شال هدية ده اللي مش ممكن أبدا"، ممازحا أصدقاءه على صفحته قائلا: "أشتغل في المدرسة العيال تتلخبط وتقول يا مس، أروح على وشي وشعري جليتر لميع، لكن تجيلي هدية عيد الأم ده بقى كتير".

تواصلت "هن" مع خالد الذي أعرب عن سعادته بالهدية :"غالبا الأطفال بيشتركوا عشان يجيبوا هدايا للمدرسات، وفوجئت بأن مجموعة من الأطفال تشاركوا في إحضار الهدية اللي سببت لي سعادة غامرة لا توصف".

وتابع: "كنت أتمنى تكون أمي موجودة عشان أهديها الهدية دي، بس أنا ههديها لأختي".

وعلى جانب آخر، تم تكريم "المعلم خالد" من محمد أحمد حلمي رئيس الإدارة المركزية لرياض الأطفال والتعليم الأساسي، والدكتورة زيزيت أنور محمد مدير الإدارة العامة لرياض الأطفال بديوان عام الوزارة، الذي وصف التقدير بأنه "فرحة حلوة بعد مجهود شاق".

والجدير بالذكر أن خالد ميهوب هو أول معلم لمرحلة رياض الأطفال على مستوى مصر، ويتمير بنشر فيديوهات بالمشاركة مع تلاميذه للتوعية من عدة مخاطر منها الخطف والتحرش وغيرها.

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك