أخبار تهمك
من أرشيف الصحافة|

في جريمة بشعة، شهدتها قرية كوم الأطرون بمدينة طوخ، حينما استغل طالب بكلية الشريعة والقانون غياب مدرسه عن منزله، فتمكن من التسلل إلى شقته بمفتاح مصطنع محاولًا اغتصاب زوجته أثناء نومها. 

وترجع تفاصيل الواقعة التي نشرتها جريدة الوفد، في عددها الصادر بتاريخ 4 يونيو 1991، حينما استمع جيران أستاذ بكلية الشريعة، إلى صوت استغاثة من زوجته، وحينما حاولوا مساعدتها وجدوها في حالة إعياء شديدة بينما يوجد شاب غريب في المنزل، فأمسكوا به، ليتبين أنه طالب كان يدرس لدى زوجها. 

وعلى الفور اتصل الأهالي بقسم الشرطة، حيث حضر رئيس مباحث طوخ، آنذاك، ومعاونه، وتم القبض على الطالب حيث أمرت النيابة العامة بحبسه.

 

أخبار قد تعجبك