أم صح
الضرب في المدارس

قالت عبير أحمد مؤسس اتحاد أمهات مصر للنهوص بالتعليم، إنه لابد أن يكون هناك وسائل عقاب وطرق تربوية بعيداً عن وسائل العنف وضرب الطلاب في بعض المدارس، مطالبة بالتشديد علي المعلمين بعدم استخدام العنف مع الطلاب وإيجاد طرق أخري بعيدة عن الضرب.

وأضافت "عبير"، في تصريحات صحفية، أنه يجب عقاب الطالب الغير منضبط من خلال إرسال إنذار إلى ولي أمره ثم فصل أسبوع في حالة عدم الإلتزام ثم الحرمان من دخول المادة، بينما يتم تحذير المعلم الذي يقوم بالضرب ثم حرمان من تدريس المادة والفصل من المدرسة في حالة تكرار واقعة الضرب.

وتفاعل أولياء الأمور علي صفحة اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم عبر "فيسبوك"، وقالت ولية أمر: "المدرس اللي بيضرب طالب يبقى فشل إنه يخلي الطالب يحبه وفشل أن يكون رجل تربوي، فالتربية والعقاب مش بالضرب إطلاقا.. أنا لو حصل مع ابني كده هعمل محضر وأصعد الموضوع إلى أعلى جهه".

وتابعت أخرى: "في أساليب كتير تربوية غير العقاب بالشكل ده، مشكلتنا إن بعض المدرسين غير تربويين".

وأضافت ولية أمر اخرى: "عقاب المدرس اللي يضرب طالب عدم التدريس مرة أخرى في أي مكان، وعقاب الطالب اللي يتطاول على مدرس أو يغلط ياخد إنذار ثم الرفد من المدرسة".

واستكملت أخري: "أنا ضد العنف، ممكن يكون عقاب معنوي، طرد من الحصة أو حرمان من البريك أو زيادة الواجبات وممكن المدرس يعمل لوحة الشرف تعلق علي الفصل كل شهر وهيتنافس أكيد الطلاب في السلوكيات وهيلتزموا علشان يتكتب اسمهم".

وانهت حديثها قائلة: "وكان على أيامنا في كدة وفي رئيس الفصل ومنسق الرحلات، كل دة بيخلي الطلاب عندهم حافز للالتزام".

أخبار قد تعجبك