رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

أم تقتل رضيعتها وتعلقها من رقبتها بنافذة حجرتها في الإسكندرية

كتب: محمد الرملى -

12:41 م | الثلاثاء 21 أغسطس 2018

صورة ارشيفية

بقلب بارد وأمومة منتزعة، أقدمت أم على قتل طفلتها الرضيعة التي تبلغ من العمر عاما واحدا، حيث لفت شال حول رقبتها وعلقتها بنافذة حجرة سكنها وتركتها وذهبت عند أقارب زوجها ثم جاءت إليها وصرخت في محاولة لجذب الجيران لإبعاد التهمة عنها.

قررت نيابة الإسكندرية، حبس الأم المتهمة 4 أيام على ذمة التحقيقات، ويراعي التجديد لها في الميعاد القانوني، بالإضافة إلى ندب الطبيب الشرعي لتشريح جثة الطفلة وإعداد التقرير اللازم والتعرف على ملابسات الواقعة، وطالبت النيابة سرعة تحريات المباحث عن الواقعة وظروفها وملابساتها.

بدأت الواقعة عندما تلقى اللواء محمد الشريف، مساعد الوزير ومدير أمن الإسكندرية، بلاغا بالعثور على طفلة تدعى "ع. ج. ر" بالغة من العمر عاما، معلقة بشال ملفوف حول رقبتها مثبت طرفه الآخر بنافذة حجرة سكنها دون معرفة الجاني الذي تركها في المنزل.

قرر مدير الأمن بعد العثور على الطفلة، تشكيل فريق بحث برئاسة العميد رئيس قسم المباحث الجنائية، تحت إشراف اللواء مدير إدارة البحث الجنائي، لكشف غموض الحادث بالتنسيق مع فرع الأمن العام.

وأسفرت جهود فريق البحث أن مرتكب الواقعة والدة المجني عليها المدعوة "ن. ن. ع"، وعقب تقنين الإجراءات جرى ضبطها بمواجهتها اعترفت بارتكاب الواقعة.

وقالت الأم في أقوالها بالمحضر الرسمي، إنها لم تتعمد قتل طفلتها حيث انتابتها حالة نفسية سيئة عاصرتها حالة من عدم الإدراك قامت على إثرها بلف شال خاص بزوجها، تصادف وجوده بمحل الحادث حول رقبة نجلتها وتعليق الطرف الآخر بنافذة الحجرة.

وأضافت الأم، أنها عقب ربط طفلتها الرضيعة توجهت لزيارة أحد أقارب زوجها بالمنزل المجاور وحال عودتها لمسكنها افتعلت مفاجئتها بالحادث وصاحت قاصدة تجميع الأهالي خشية افتضاح أمرها، حيث حضر والد زوجها "ر. ح. ع" وأنزل الطفلة وتركها بالحالة التي عثر عليها، وحرر المحضر رقم 10 أحوال القسم.