أخبار تهمك

كتب: يسرا محمود -

09:17 م | السبت 14 يوليو 2018

لميس أحمد-مصورة فرح معز وشيري

كشفت لميس أحمد، مصورة زفاف الداعية معز مسعود على الفنانة شيري عادل، كواليس حفل الزفاف الذي أجري منذ عدة شهور، بحضور قاصر على الأقارب.

قالت لميس، إن شيري تواصلت معاها منذ شهور لإجراء "فوتو سيشن" زفافها في فندق "كونراد" بالجيزة، على أن تُسلم الصور في سرية دون نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي، لتتفاجئ المصورة بنشر مساعدها بعض اللقطات للعروسين، دون الإشارة لهما، بغير علمها، ما أدى للانتشار الواسع للصور في الإعلام، دون معاتبة الزوجين لها، أو طلبهما بحذف الصور حتى الآن، مشددة: "مش هتتنشر أي صور من الفرح تاني إلا بموافقتهم".

"باين في عينيها الفرحة بجد طول الساعتين اللي صورنا فيهم فوتوسيشن".. عبارات وصفت بها "أحمد" سعادة الممثلة الشابة، التي ارتدت فستان أبيض مطرز طويل "أوف شولدرز" يغطي منطقة الصدر، في إطلالة "هادئة وغير مبتذلة"، مضيفة أن التعامل مع زوجان يعملان في المجال الإعلامي سهل عليها مهمة الحصول على أفضل اللقطات وأكثرها احترافية، فلم تعطي ملاحظات كثيرة مثلما يحدث في بعض جلسات التصوير، ليشكرها العروسين على عملها: "أنتي عملتي كل حاجة ممكن نعوزها علشان نوثق الفرح".

عُرس الداعية والممثلة اقتصر على حضور الأقارب وبعض الأصدقاء، دون إقامة حفل زفاف "إسلامي" المتعارف عليه من فصل بين الرجال والنساء ومنع المعازف، حيث تضمن فرحهما إذاعة بعض الأغاني، خاصة أن "مسعود" ملحن أغنية "تتجوزيني"، حسبما أكدت المصورة.

على مدار خمس سنوات من عملها مع الفنانين في مجال التصوير، لم تجد تلك الضجة الصاخبة على أي زيجة، مثلما حدث مع معز وشيري، معلقة: "ياريت الناس تسيبهم في حالهم، كل واحد حر في قراره"، لافتة إلى أن العروس من الفنانات المحتشمات، التي لا يوجد في تاريخها الفني مشهد خارج أو إطلالة ساخنة، حتى تتعرض لذلك الهجوم الشرش"، موضحة أنها صورت أكثر من حفل زفاف لشباب ملتحين وزوجاتهم دون حجاب، كما عقدت جلسة تصوير لسيدة منتقبة وزوجها عازف في إحدى الفرق، ما يدل على أن طبيعة اللبس واختلاف الثقافات لا يمنع من الزواج وتكوين أسرة ناجحة.

وتزوجت شيري عادل من معز مسعود بعد انفصاله عن المرشدة السياحية بسنت نور الدين منذ نحو 3 أشهر بعد زواج استمر نحو 6 أشهر.

وأعلن الباحث والمنتج معز مسعود، منذ أيام، عن زواجه من الفنانة شيرى عادل، مؤكدا عبر بيان صحفي، أن الزواج تم منذ عدة شهور،عقب انفصاله عن زوجته السابقة.

وذكر البيان، أن معز مسعود يفكر في تقديم جزء جديد من مسلسل "السهام المارقة" يواجه من خلاله المزيد من الأفكار، ويستند إلى وقائع تحاكي العديد من الجرائم الإرهابية التي ارتكبت باسم الدين.

وأضاف البيان، أنه بعد موت أغلب أبطال الجزء الأول في أحداث المسلسل سيستعين الجزء الجديد بأبطال جدد يجسدون فكرة (المقاومة)، والتي ستستمر في محاولة الانتصار على الإرهاب والإرهابيين في الجزء الثاني.

شارك في بطولة الجزء الأول الذي أنتجه معز مسعود، الفنانين شيري عادل، وشريف سلامة، وهاني عادل، ووليد فواز، بالإضافة إلى التونسية عائشة بن أحمد واللبنانية دياموند بوعبود.

 

أخبار قد تعجبك