صحة ورشاقة
صورة تعبيرية

قال الدكتور هشام الشاعر أستاذ واستشاري أمراض النساء والتوليد والحقن المجهري والعقم بكلية طب جامعة القاهرة، أن الوزن الزائد يتسبب في تأخير الحمل والإصابة بـ"تكيس المبايض".

وقال الاستشاري، في تصريحات صحفية، إنه من الحقائق التي لا تقبل التزييف أن الزيادة في الوزن لدى الفتيات والسيدات؛ يمكن أن تكون سبب واضح وصريح في تأخر الإنجاب.

وأشار الاستشاري، إلى أن السمنة المفرطة تكون سببا واضحا في اختلال الهرمونات وبالتالي عدم انتظام الدورة الشهرية، كما أن عدم التوزان الهرموني يمكن أن تتسبب في تكيسات المبايض.

وأضاف أنه قبل التفكير في علاج، ذلك يجب البدء بعلاج السمنة المفرطة وزيادة الوزن لأنها قادرة على التأثر على استجابة الجسم للأدوية وخصوصا أدوية تأخر الإنجاب، بالإضافة إلى أنه على المرأة أن تدرك أن السمنة المفرطة وزيادة الوزن قادرة على إصابتها بأمراض السكر والضغط.

وتابع الاستشاري: "يجب على الفتاة إدراك أن زيادة الوزن لدى الحوامل يكون سببا أساسيا في ارتفاع ضغط الدم وإمكانية حدوث تسمم حمل ومضاعفات كثيرة منها الإجهاض المتكرر والعيوب الخلقية"، مضيفا "الحفاظ على الوزن المثالي لم يعد رفاهية بل ضرورة للعيش بصحة جيدة والحصول على طفل سليم معافى".

ونصح الاستشاري، باتباع نظام غذائي سليم وصحي والابتعاد عن تناول الأكلات المضرة أو التي تحتوي على نسبة عالية من المواد الحافظة، بالإضافة إلى الابتعاد عن تناول اللحوم المصنعة وأكلات المطاعم، مضيفا أن ممارسة الرياضة ستساعد على إنقاص الوزن، وتحسين كفاءة القلب والأوعية الدموية كما ستقلل من الضغط العصبي والنفسي بشكل كبير.

أخبار قد تعجبك