رئيس مجلس الادارة:

د. محمود مسلم

رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس مجلس الادارة:

د. محمود مسلم

رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

صحة

أستاذ جراحة عن مخاطر عمليات «تكميم المعدة وتحويل المسار»: تسبب مشكلات صحية

كتب: غادة شعبان -

04:29 م | الجمعة 16 سبتمبر 2022

عمليات التكميم وتحويل المسار- صورة تعبيرية

يلجأ الكثير من الرجال والسيدات، إلى إجراء عمليات تحويل المسار وتكميم المعدة، للحصول على وزن مناسب ورشيق، خاصة الفتيات، إذ يريدن الظهور بجسد ممشوق وأنيق كعارضات الأزياء، ولكن ربما يتعرض البعض منهن لمشاكل كبيرة صحية عقب الإقدام على تلك العمليات تضر بهم وبصحتهم.

حالات تحتاج لعمليات تحويل مسار

تحدث الدكتور محمد مطر، أستاذ مساعد جراحة السمنة المفرطة، عن جراحات السمنة، خلال استضافته في برنامج «هي وبس»، قائلًا: «التكميم هو تصغير حجم المعدة، لتكون بحجم الموز، المعدة الجديدة مثل معدة الطفل الصغير، أما تحويل المسار هو تجنب جزء من الأمعاء ويتم الاعتماد على جزء بسيط منه، كتصغير للجهاز الهضمي كله، عملية الامتصاص والهضم مثل الطفل، وهناك أساسيات تتطلب معرفتها حتى نصل لقرار بحاجة الشخص لجراحة السمنة، أولها الوزن فوق العادي، مشاكل صحية في المريء أو في فم المعدة والإصابة بالنوع الثاني من السكري، فضلًا عن الأشخاص الذين يتناولون كميات كبيرة من السكر، في هذه الحالات يتم اللجوء لعمليات المسار».

وفيما يخص الحالات الخاصة بتكميم المعدة، قال «مطر»: « أما الذين يتناولون الأطعمة التي تحتوي على سعرات حرارية عالية، مثل البيتزا والعيش والمعجنات، يحتاجون لعمل تكميم معدة لو زاد الوزن عن معدله الطبيعي 50 كيلو».

أضرار عمليات التكميم وتحويل المسار

وعن الأضرار التي تنجم عن عمليات التكميم والتحويل، قال: «فقدان الوزن الزائد عن الحد يضر بالبشرة والشعر حال عدم الالتزام بالتعليمات التي يضعها الطبيب، من بينها ممارسة الرياضة وتناول الفيتامينات ويجب متابعة أطباء التغذية والجراحة، وتناول أطعمة صحية بمعدل 5 مرات، مع شرب كمية كبيرة من السوائل».

وأشار إلى أن تناول الحلويات بشكل كبير في عمليات تحويل المسار، يؤثر بالسلب على الصحة ويزيد الوزن بشكل كبير، بخلاف ما يتم في عمليات تكميم المعدة التي تتيح للمرضى تناول الحلويات والسكريات بشكل عادي».