رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس التحرير

محمود مسلم

نتيجة الثانوية العامة 2022
علاقات و مجتمع

شاب يفاجئ والدته بنتيجته في الثانوية العامة بعد دعمها له: هجيبله عربية

كتب: غادة شعبان -

11:36 ص | السبت 06 أغسطس 2022

السيدة داليا الحزاوي وابنها رامي

لافتة إنسانية بدافع الأمومة والحُب، بغض النظر عن نتيجة الثانوية العامة 2022، وجهتها السيدة داليا الحزاوي، ولية أمر الطالب رامي يحيى، الذي كان يخوض معركة كبيرة خلال هذا العام، أملا في الحصول على مجموع عالِ في الشعبة العلمية، تؤهله لدخول الكلية الذي طالما حلم بها وتمنى دخولها، لتقرر كتابة رسالة بخط اليد، تعبر من خلالها عن حبها لنجلها قبل ساعات من إعلان النتيجة، والتي تأثر بها الكثير حينما شاركتها عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، حتى جرى تداولها على نطاق واسع بين الصفحات وجروبات الأمهات.

نتيجة الطالب رامي بعد رسالة والدته التحفيزية

بعد ساعات قليلة، على كتابة السيدة داليا الحزاوي، والدة الطالب رامي يحيي، الرسالة التي تدعم فيها نجلها، حتى ظهرت نتيجة الثانوية العامة 2022، حتى حصل على نسبة 90% في الشعبة العلمية علوم، والتي استقبلته بنفس راضية، وروت كواليسها لـ«الوطن»، إذ تقول: «هو عمل اللي عليه وما قصرش علشان كدة استقبالي للنتيجة بنفس راضية والخيرة فيما اختاره الله وأنا قدمت في اختبارات الأهلية وامتحن علشان يقدر يقرر هو عاوز إيه وأنا مسانده ابني لآخر الطريق اللي عاوز يدخله نساعده يدخله».

تحاول الأم تهيئة نجلها نفسيًا بعد ظهور نتيجة الثانوية العامة 2022، إذ وعدته بمكافأة كبيرة بعد ظهور النتيجة، بغض النظر عن المجموع: «هو كان متوقع النتيجة دي لأن آخر امتحان الأحياء كان صعب جدا وتقريبا هو اللي أثر معه في المجموع، كنت وعداه بعربية أنا وباباه زي أخوه».

الأم تدون رسالة لنجلها قبل ساعات من النتيجة 

«ابني حبيبي رامي قبل ساعات من إعلان نتيجة الثانوية العامة بدعي ربنا إنه يجبر خاطرك ويريح قلبك ويسعدك بالنجاح»، كانت تلك بداية الرسالة التي دونتها الأم السيدة داليا الحزاوي، مؤسس ائتلاف أولياء أمور مصر، تدعم من خلالها ابنها الطالب رامي يحيى، بغض النظر عن مجموعه، إذ تتابع خلال رسالتها المؤثرة التي دونتها على ورقة بيضاء بخط منظم وسطور مليئة بالحُب، متابعةً: «حاسة بيك وعارفة إنك خايف وقلقان بس أنا عاوزاك تتأكد أني في ظهرك وميهمنيش حاجة في الدنيا إلا أنت».

وتحدثت السيدة داليا الحزاوي، مؤسس ائتلاف أولياء أمور مصر، عن كواليس رسالتها المؤثرة لنجلها رامي يحيى، لـ«الوطن»، قائلةً: «الطلاب عاشوا فترة صعبة، خاصة من وقت الإعلان عن موعد ظهور النتيجة، كانت كلها قلق وتوتر، حبيت أكون عنصر داعم لابني، وأهم حاجة عندي راحته، بعد السنة الشاقة مع النظام الجديد وفي ظل كورونا، عندي ابن أكبر منه كان علمي رياضة جاب97.7% في الثانوية ودخل كلية هندسة، من وهما صغيرين مهتميه بيهم في التعليم علشان أعدهم للحظة دي، السنة الدراسية عبارة عن عمارة بنيناها دور وراء دور».