رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

هل «عهود زواج» محمد فراج وبسنت شوقي تفسد الزيجة؟.. أزهري يوضح

كتب: آية أشرف -

10:13 م | الأحد 08 مايو 2022

زواج محمد فراج وبسنت شوقي

تبادلا الوعود أمام بعضهما البعض، يتوسطهما الملحن إيهاب عبدالواحد، الشاهد على تلك الوعود، واحدة من أبرز لقطات حفل زفاف محمد فراج، وبسنت شوقي، الذي أٌقيم مؤخرًا بمدينة سهل حشيش بمحافظة الغردقة، والأكثر جدلًا خلال حفل الزفاف. 

«قبل كلمة بحبك بشكرك على صبرك معايا، بشكرك يا عسل وإنك صدقتي حبي، وإن قلبك طاوع مشاعرك وتغلب على عقلك لأن عقلك كان ممكن جدا ميوافقش نبقى مع بعض بسبب شخصيتي وردود أفعالي، بشكرك إنك آمنتي بحبي وصدقتيه وبشكرك إنك خليتي لحياتي طعم بشكرك من كل قلبي إنك معايا وإن ربنا وفقني وبقيت معاكي وبقينا مع بعض بشكرك يارب بشكرك».. بهذه الكلمات تبادل العروسين محمد فراج، وبسنت شوقي الوعود بينهما بحفل الزفاف، في مشهد تشبه به الثنائي بعادات الزواج لدى الأجانب، لما يعرف بـ«عهود الزواج»، والتي تنص على بدء العروسين في تبادل الرسائل الرومانسية فيما بينهما أمام الحضور، حسب ما أوضح موقع theknot المختص بشئون الزواج حول العالم.

هل مافعله محمد فراج وبسنت شوقي يفسد الزيجة؟

في هذا الصدد، أجاب الشيخ الأزهري أحمد مدكور، مؤكدًا أن الله  عز وجل، عندما ذكر الزواج في القرآن الكريم، أكد سبحانه وتعالى على أن اساس الزواج هو الإشهار، واختلف المذاهب حول طبيعة العلاقة عقب عقد القران، لكنها بالفعل في هذه الحالة، تحل له وتبقى على ذمته. 

وعن تشبه محمد فراج وبسنت شوقي بعادات الغرب في الزواج، أكد الشيخ أحمد مدكور، خلال حديثه لـ «هُن» أن الأمر لايفسد صحة الزيجة على الإطلاق، لأنهم بالفعل عقدوا القران، لكنه بدعة.