رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس التحرير

أحمد الخطيب

علاقات و مجتمع

نساء مصابات بمرض الثعلبة: ويل سميث أنقذ زوجته من تدهور حالتها النفسية

كتب: إنجي الطوخي -

09:00 م | الإثنين 28 مارس 2022

ويل سميث مع زوجته «جايدا» المصابة بمرض الثعلبة- صورة أرشيفية

أثارت صفعة الممثل الأمريكى «ويل سميث» لزميله «كريس روك» خلال تقديمه حفل توزيع جوائز الأوسكار ضجة عالمية، وظهر تأثيرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي ما بين مؤيد ومعارض لما فعله.

البعض اعتبر أن رده كان مناسبا بعد أن سخر «كريس» من قصة شعر «جادا» زوجة «ويل سميث»، على الرغم أنها مريضة بداء الثعلبة، بينما رأى البعض الآخر أن استخدامه لقوته البدنية في الدفاع عن زوجته يظهر أدنى درجات التحضر من شخصية عامة مؤثرة في الجمهور.

«الوطن» حاولت كشف الستار عن عالم المصابين بداء الثعلبة والتعرف على  تعاملهم مع هذا المرض الجلدي الثقيل ومدى تقبلهم لتعليقات الآخرين بشأنه، خصوصا لو دخلت فى بند السخرية كما علق مقدم حفل الأوسكار على زوجة «ويل سميث»، أما السؤال الأهم هو رؤيتهم لرد فعل «سميث» والذي تسببت فى أن يفقد جزء كبير من شعبيته.

مي ممدوح: أعراض مرض الثعلبة تزيد بسبب الحالة النفسية السيئة من التنمر

مي ممدوح تعمل في شركة تسويق كبيرة حكت عن اكتشاف إصابتها بداء الثعلبة منذ عامين، وهو ما كان أمرأ مفاجئا بالنسبة لها، فهي غير محجبة كما أن عملها يعتمد بنسبة كبيرة على مظهرها وهي تحاول إخفاء الأمر قدر الإمكان بكل الوسائل الممكنة من ارتداء الشعار المستعار أو استخدام منتجات تملأ فراغات الرأس بشكل يجعله يبدو كأنه طبيعي: «بعد إصابتى بمرض الثعلبة، بدأت اللف على الأطباء، وعلى الرغم من أنني بدأت العلاج لكن الحزن الذي أصاب نفسيتى بسبب المرض، جعل الأعراض تزيد وهو ما أكده طبيبي الأخير، أن المرض يزيد بفعل النفسية، لذا أعتقد أنا أتفهم ما فعله ويل سميث تماما، ليس لأني امرأة، بل لأني أدرك أن تأثير المرض صعب وأن السخرية منه على الملأ قد تساهم في زيادة الأعراض أو تقليل نسب الشفاء، ومريض الثعلبة أول ما يحتاجه هو التقبل من نفسه ومن الآخرين، كي يبدأ رحلة علاج شافية».

هالة مصابة بمرض الثعلبة: متفهمة لرد فعل النجم ويل سميث

أما هالة محمد 32 سنة، التي تعمل في مجال صناعة الإعلانات فقد اعترفت بإصابتها بمرض الثعلبة أكثر من مرة، حيث تذهب للطبيب وبعد أن تلتزم بالعلاج لفترة تختفي الثعلبة، وتعيش حياة طبيعية، ثم تعود مرة أخرى إذا تعرضت لأي مشكلة حيث تؤدي إلى الحزن أو القلق إلى عودة المرض مرة أخرى: «ما لا يعرفه البعض أن  الثعلبة هو مرض مناعي في المقام، ولا يوجد علاج جذري يجعلها تتوقف، لأن الجسم يتعامل مع خلايا الشعر على أنها جسم غريب ويهاجمها وبالتالي يبدأ تساقط الشعر، والسبب الرئيسي هو التوتر والقلق والضغط العصبي، فالعلاج قبل أن يكون جسديا هو نفسي وهو السيطرة على الأعصاب، فهي فترة صعبة على أي مريض». 

وأشارت «هالة» إلى تفهمها لرد فعل الممثل «ويل سميث» حتى وإن بدا غير متحضر للبعض، فالحالة النفسية السيئة لزوجته بفعل المزحة التي ألقاها مقدم حفل توزيع الأوسكار قد تتسبب فى زيادة حدة المرض: «ظهر في الفيديو المنتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي أن ويل سميث فى البداية ضحك على ما قاله المذيع كريس روك، ولكن بعد أن رأى وجه زوجته الحزين والغاضب، أخذ رد الفعل الذي شاهدناه جميعا من ضرب المذيع، وأنا لا ألومه، لأنه في النهاية يخاف على زوجته».