رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«ندى» أول حكم في الاتحاد المصري لكرة القدم بالقليوبية.. «حلمها تدخل أكاديمية الشرطة»

كتب: شيماء مختار -

11:31 م | الأربعاء 24 نوفمبر 2021

ندى حكم في الاتحاد المصري لكرة القدم

اكتشفت موهبتها منذ الصغر، أحبت الألعاب الرياضية خاصة كرة القدم، واعتادت مشاهدة المباريات بصورة دائمة، غير ممارستها ألعاب القوى من المرحلة الإعدادية، والتحاقها ببطولة العدو الخاصة بالمدارس.. تلك كانت بداية مسيرة طالبة بجامعة الزقازيق، للوصول إلى حلم التحكيم بالاتحاد المصري لكرة القدم.

حصلت ندى حمودة، على المركز الأول في مسابقة عدو الـ100 متر، في 12 ثانية على مستوى المحافظات، وتمكن من إحراز المركز الثاني في بطولة الوثب، وبدأت ممارسة كرة القدم وهي في عمر الـ7 سنوات، منذ بلوغها سن الـ14 من عمرها.

بداية حب كرة القدم

بدأت ندى حمودة، طالبة بالفرقة الثانية بكلية التربية الرياضية جامعة الزقازيق، مسيرتها من مركز شباب شبين القناطر، إذ كانت الفتاة الوحيدة التي تمارس كرة القدم في بلدها، لذلك بدأت اللعب بفريق الشباب لمدة 3 شهور، ثم التحقت بنادي خاص بالسيدات في مركز طوخ.

هذه المرحلة كانت محطة في حياة «ندى» لتغيير وجهتها نوعًا ما واتجاهها لمجال التدريب، فتقول: «حبيت مجال التدريب فبقيت أذاكر واتفرج على فيديوهات إزاى أبقى مدرب، ودي كانت حاجة صعبة بالنسبة ليا بس نجحت، وأكملت مسيرتي كمدرب لفريق الأولاد من عمر 5 سنوات، وحتى سن 16».

حب الرياضة منذ الصغر

وعندما أنهت ابنة محافظة القليوبية، مرحلة تعليمها بالثانوية العامة، أرادت كالعادة أن تلتحق بكلية التربية الرياضية من شدة حبها وعشقها للرياضة، فتقدمت بأوراقها على يقين قبولها بتفوق، نظرًا لخبرتها بمجال الألعاب الرياضية، وروت لـ«الوطن»، قائلة: «الناس كانت تقولي إنتي هتدخليها وإنتي مغمضة من غير قدرات، ولكن القدر له رأى آخر عندما لم أوفق في اجتياز اختبار الوزن والطول وقوبل طلب التحاقي بالرفض، وكانت صدمتي كبيرة، ونفسيتى اتدمرت، وحسيت إن الدنيا وقفت بيا».

ومع إصرار والدتها وحبها لممارسة تلك الرياضة على وجه التحديد التي لم تيأس، التحقت بكلية التجارة وقضت بها عام واحد، وأصرت على حلمها في الالتحاق بكلية التربية الرياضية، ونجحت بالفعل في اجتياز الاختبارات هذه المرة والالتحاق بها.

وعلى الرغم من حبها للعب الكرة، إلا إنها أرادت أن تصبح حكمًا، لذلك قدمت أوراقها في عام 2018، لكنها لم تكمل بسبب الثانوية العامة حينها، وعادت إلى المحاولة هذه السنة أيضًا واجتازت الاختبارات بتفوق كبير، لتصبح الطالبة ندى حكمًا بالاتحاد المصري لكرة القدم لفريق الناشئين، وما زالت تواصل مسيرتها، ساعية لتحقيق حلم آخر، وهو الالتحاق بأكاديمية الشرطة.