رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

قبل العيد.. حكم تقليم الأظافر وقص الشعر ونمص الحواجب للمرأة المُضحية

كتب: منة الصياد -

10:20 م | السبت 17 يوليو 2021

قص الشعر

مع قرب الاحتفال بعيد الأضحى المبارك، تستعد الفتيات والزوجات ليظهرن بشكل لائق خلال المناسبة السعيدة، التي تشهد زيارات متبادلة بين الأقارب والأصحاب، وفي هذا الإطار تتساءل النساء عن حكم الدين في قص شعورهن وتقيلم أظافرهن ونمص حواجبهن، وذلك بالنسبة لمن تنوي ذبح الأضحية، إذ إن المشهور في الدين هو عدم قص الشعر أو تقليم الأظافر إلا بعد ذبح الأضحية.

أزهري يوضح حكم النمص وتقيلم الأظافر للسيدات قبل الذبح 

وحول ذلك يقول إبراهيم عبد الرازق، أحد علماء الأزهر الشريف، خلال تصريحاته لـ«هن»، عن حكم قص الشعر وتقليم الأظافر قبل ذبح الأضاحي، إن رسول الله صلّ الله عليه وسلم قال في حديثه: «إذا رأيتم هلال ذي الحجة وأراد أحدكم أن يُضحي فليسمك عن شعره وعن أظفاره» كما ورد في بعض الروايات عن رسول الله.

وتابع عبد الرازق، موضحا أنه وردت في بعض روايات جمهور الفقهاء، أن رسول الله صلّ الله عليه وسلم، لم يمنع قص الشعر وتقيلم الأظافر، وما دام لم يمنع، فينصرف الأمر من الوجوب إلى السنة، وهذا الأمر هو سنة عند جمهور الفقهاء، أي أنه يأتِ على هيئة الاستحباب أو الفضيلة، فمن تركت شعرها فبها ونعمت، ومن قصته أو قلمت ظفرا فلا حرج عليها، على قول جماهير العلماء والفقهاء.

وتابع، أنه حسبما قال جمهور العلماء على أن الأمر بالإمساك عن الشعر والأظافر في هذا الحديث محمول على الندب والاستحباب، لا على الحتم والإيجاب، بمعنى أن من أراد أن يضحي فإنه يُكره له الأخذ من شعره وأظافره، وكذا من سائر جسده، فإن فعل لا يكون آثمًا، إنما هو تارك للفضيلة فحسب.

الفترة الزمنية المحددة في حال الإمساك عن قص الشعر وتقيلم الأظافر 

وفي حال رغبة السيدة في الإمساك عن النمص وتقيلم الأظافر، اقتداءًا بسُنة رسول الله، كشف الشيخ إبراهيم عبد الرازق، عن المدة الزمنية التي يجب القيام خلالها بالأمر، مشيرا إلى أنها تبدأ مع ظهور هلال شهر ذي الحجة، وتنتهي بعد الانتهاء منذ عملية ذبح الأضحية.