رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

للرجال فقط

ضحيتان لأب «متهرب».. من هما الشقيقان اللذان استجاب لهما الرئيس السيسي؟

كتب: أحمد الأمير -

10:37 م | الثلاثاء 22 يونيو 2021

التوأم محمد ومحمود

عاش الشقيقان التوأم «محمد ومحمود» معاناة طويلة قبل استجابة الرئيس عبدالفتاح السيسي بعد مناشدات من شقيقهما «كريم» من أجل استخراج أوراق رسمية لهما من شهادة ميلاد وبطاقة وغيره بعد مشقة سنوات قضاها التوأم نتيجة تهرب والدهما وتنصله منهما فضلا عن وفاة والدتهما.

وتولى شقيقهما من والدتهما كريم مشكلتهما منذ فترة وناشد الدولة لمساعدتهما طوال الفترة الماضية بسبب تهرب والدهما ولم يكن بمقدور والدته التي تزوجت عرفيًا بعد طلاقها من استخراج أوراق لهما بسبب عدم امتلاكها إثبات بذلك.

بعد تصديق السيسي على تغليظ العقوبة.. ما حكم الشرع في ختان الإناث؟

وكشف «كريم» شقيق التوأم، مساء اليوم، من خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «صالة التحرير»، مع الإعلامية عزة مصطفى المذاع على قناة «صدى البلد»، أنه عاش مع شقيقيه محمد ومحمود ووالدتهما التى كانت متزوجة عرفيًا وحررت محضرا في والدهما، بسبب رفضه الدائم عمل شهادة ميلاد لهما، «هي عملت محضر ضد زوجها، أمي مسكتتش، والمحضر خلاه مشي، بس معرفناش نوصل للأب تاني».

ويرصد هن معلومات عن الشقيقين التوأم اللذين استجاب لهما الرئيس السيسي: 

- بدأت قصتهما بزواج والدتهما عرفيًا وتفاجئت بهروب الأب بعد وضعهما. 

- يدعيان محمد ومحمود وواجهتهما مشكلة كبيرة بخصوص عدم إثبات هويتهما.

- وقع التوأم في هذه المشكلة بسبب تخلي الأب عن مسؤوليته بعد ولادتهما مباشرة ووفاة الأم.

- لم يكن للأخوين قبل تدخل الرئيس عبدالفتاح السيسي أي أوراق رسمية كشهادة ميلاد أو بطاقة.

- تسببت مشكلة الهوية لهما في الحرمان من التعليم والعمل. 

- رحلت والدتهما بعد صراع مع المرض ومحاولات استخراج أوراق رسمية لطفليها لكن دون جدوى بسبب عدم وجود ما يثبت.

- أستجاب الرئيس عبدالفتاح السيسي لحالة الشقيقين محمد ومحمود، بعد مناشدات شقيقهما الأكبر كريم، من أجل استخراج أوراق رسمية لهما لاثبات هويتهما نظرا لتعذر ذلك، نتيجة تهرب والدهما وتنصله منهما، فضلا عن وفاة والدتهما.