رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

ماما

«إسراء» تحتفل مع طفلتها بعيد الفطر.. «كحك وبسكوت من القماش والصلصال»

كتب: محمد أباظة -

12:56 ص | الخميس 13 مايو 2021

كحك العيد من القماش

لم تمنعها قرارات الإغلاق في العيد من عمل كحك وبسكوت العيد، حيث صنعت إسراء محمود سعيد، حلوى العيد مصغرة من القماش والصلصال، وساعدتها طفلتها في ذلك، واحتفلا معًا بعادات عيد الفطر المبارك بطريقتهما الخاصة والمختلفة.

كحك وبسكوت وفوانيس ومصليات من القماش

12 عامًا من العمل اليدوي، قضتهم بنت الإسكندرية، خريجة كلية الآداب بقسم الجغرافيا شعبة المساحة والخرائط، في هوايتها المفضلة، وتخصصت منذ 6 أعوام في تصميمات القماش في رمضان، بحسب حديثها لـ«الوطن»، مضيفة أنها بدأت بعمل سجاد الصلاة وفوانيس القماش، ومؤخرًا جاءت لها فكرة تنفيذ كحك العيد.

تقليد الطفلة لموهبة والدتها

تأثرت الطفلة «جوري» 7 سنوات، بموهبة والدتها، وقررت تقليدها بعدما أحبت الأعمال اليدوية، والرسم والصلصال وتصميمات المصغرات، حسبما ذكرت والدتها، فصنعت هى الأخرى كحك العيد من الصلصال الهوائي «air dryer» الذي يجف في الهواء، ويشبه في ملمسه «الكاوتش»، لافتة إلى أن تنفيذ عمل كحك العيد من القماش استغرق أسبوعًا كاملا، كتصميم وقص وخياطة.

تعلمت «إسراء» مجال الأعمال اليدوية منذ 6 سنوات من خلال الإنترنت، ودشنت جروب على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» وسوقت من خلاله لتصميماتها، بحسب حديثها، لافتة إلى أنها اهتمت بتطوير التسويق عن طريق عدة عوامل، منها التصوير؛ لتوصيل أعمالها للمتابعين في أفضل وأحسن صورة.

«إسراء» تعلم السيدات تسويق الأعمال اليدوية

لم تجعل «إسراء» موهبتها حكرًا عليها فقط، بل دشنت جروب لتعيلم التصوير، لمحبي عمل «الهاند ميد»، وأي سيدة أو فتاة تسوق لعملها على مواقع التواصل الاجتماعي وفي احتياج لتعلم التصوير الاحترافي؛ لإظهار منتجاتهم بشكل جذاب للمتابعين.  

نفذت الأم أعمال يدوية كثيرة من القماش والكروشية، منها مصليات الصلاة، وحقائب الأطفال، وعربات وإكسسوارات، و«برشوتات»، ودبابيس مطرزة، ومؤخرا اهتمت بفوانيس رمضان، وكحك العيد؛ لحبها في استغلال موهبتها في الاحتفال بالمناسبات والأعياد على طريقتها الخاصة والمفضلة.