رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

منها «قراءة القرآن وعدم الحجاب».. 12 فتوى حاسمة حول «صيام المرأة»

كتب: آية المليجى -

07:01 ص | الأحد 18 أبريل 2021

فتاوى حول صيام المرأة

غالبا ما ينتاب العيديد من السيدات خلال شهر رمضان المبارك، «الحيرة والشك» بشأن جواز فعل عدد من الأمور من عدمه خلال صيام الشهر المعظم.

دار الإفتاء المصرية عرضت عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» بعض الفتاوى المتعلقة بصوم المرأة بنحو.

- يصبح الصيام فرضًا واجبًا على من بلغت المحيض، ومن أفطرت دون علمها فيجب أن تقضي ما فاتها من صيام. 

- في حالة انقطاع دم الحيض قبل الفجر بوقت قليل ولم يتح للمرأة الاغتسال، فيجوز لها الصوم حتى لم تغتسل قبل الفجر.

- يجوز للمرأة الإفطار في رمضان لأجل إجراءات التلقيح المجهري.

- يجوز للمرأة الحامل أو المرضع الإفطار في رمضان، ولا يجوز الفدية عن القضاء إذ كانت قادرة على الصيام بعد الحمل والانتهاء من الرضاعة.

- المرأة المسلمة التي تصلي وتصوم، لكنها غير ملتزمة بالزي الشرعي، فإنها تعتبر محسنة بصلاتها وصيامها ومسيئة أيضًا بتركها للحجاب الفرض عليها، وتبقى مسألة القبول من الله سبحانه وتعالى.

- إذا حدث جماع بين المرأة وزوجها في نهار رمضان، فعليه القضاء والكفارة، أي صيام شهرين متتابعين، أو إطعام ستين مسكينًا.

- استخدام المرأة الكريمات المرطبة التي توضع على الجلد في نهار رمضان لا يفطر.

- يحرم على المرأة الحائض والنفساء قراءة القرآن ومس المصحف.  

- لا مانع للمرأة الحائض قراءة الورد اليومي، ويعتبر ذكر وليس قراءة للقرآن.

- يجوز للمرأة أن تقرأ القرآن من غير حجاب على رأسها، فلو غطته يكون من باب كمال الأدب مع الله.

- قراءة الأذكار للمرأة الحائض والنفساء أمر مستحب.

- يجوز للمرأة الحصول على الأدوية التي تمنع نزول دم الحيض خلال رمضان، لكن بشرط عدم حدوث أي ضرر.