رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

قصة الطفلة حنين التي احتضنتها وزيرة التضامن: ربتها متسولة

كتب: أسماء زايد -

10:16 م | الخميس 04 مارس 2021

الطفلة حنين أثناء احتضانها نيفين القباج وزيرة التضامن

في مشهد يحمل كل معاني الحب والأمومة، قامت وزيرة التضامن الاجتماعي باحتضان طفلة، أثناء افتتاحها إحدى دور رعاية الفتيات بلا مأوى بمحافظة بني سويف.

تبلغ من العمر 10 سنوات

وقال محمد مظلوم، مدير عام الإدارة العامة للدفاع الاجتماعي، أن الطفلة التي احتضنتها وزيرة التضامن، تدعى حنين، وتبلغ من العمر 10 سنوات، مشيرا إلى أنه تم تحويلها من محافظة قنا منذ عام، وتقطن حاليا دار فتيات العجوزة بالجيزة.

استغلال حنين في التسول 

وأكد مظلوم لـ«الوطن»، أنه تم إيداعها دار الرعاية عقب الحكم على والدتها بالسجن، لافتا إلى أنه مع التحقيقات ثبت من خلال تحريات النيابة أن الأم ليست أمها الحقيقية، ولكنها كانت تربيها من أجل التسول بها.

العمل على تأهيليها اجتماعيا ونفسيا من خلال دار فتيات العجوزة

وأكد مظلوم، أن الطفلة تعاني من تأخر في الكلام نتيجة الظروف التي تعرضت لها، مشيرا إلى أنه يتم العمل على تأهيليها اجتماعيا ونفسيا من خلال دار فتيات العجوزة بالجيزة. 

وأوضح أن الدكتورة نيفين القباج، كانت قد نظمت رحلة لهؤلاء الفتيات بإحدى القرى السياحية بالغردقة، مشيرا إلى أن الوزيرة توزع ملابس العيد عليهم، وتشاركهم كل المناسبات، وتطمئن عليهم.

وأوضح أن الفتيات قمن بتنظيم عيد ميلاد للوزيرة منذ عدة أسابيع، وعندما رأتها حنين جريت عليها أثناء عيد الميلاد، وقامت باحتضان الوزيرة واحتضنتها الوزيرة هي الأخرى، مشيرا إلى أن الوزيرة متعلقة بها جدا.

وأوضح أنه خلال افتتاح الوزيرة دار «الأيدي الأمنية» لرعاية الفتيات بلا مأوى بمحافظة بنى سويف، اليوم، تم توزيع ملابس على الأطفال بلا مأوى بالمؤسسات، لافتا إلى أن هناك عدد من المؤسسات بالمحافظات كانت متواجدة  منهم الشرقية، الجيزة، أسيوط، المنوفية، وتم توزيع بطاطين، ومواد غذائية وملابس عليهم ضمن قافلة كساء وغذاء، مشيرا إلى أن كل مؤسسة كان معها 3 أو 4 أولاد وبنات.

وأكد أن حنين، كانت من ضمن الحاضرين، وبمجرد رؤية وزيرة التضامن قامت باحتضانها، قائلا:«الوزيرة بتفرح بها واللقاء زى لقاء الأم وابنتها».

من جانبها، أكدت وزيرة التضامن الاجتماعي، أن الوزارة لن تسمح بوجود أطفال مصر في الشارع بلا مأوى.