رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

لايف ستايل

زرعت وجها كاملا.. سيدة تعيش بملامح أخرى: «بفتكرها لما ببص في المراية»

كتب: منة الصياد -

01:17 ص | الثلاثاء 02 مارس 2021

السيدة الأمريكية

أصبحت السيدة كارمن تارلتون، أول أمريكية تخضع لعملية زراعة وجه كامل للمرة الثانية، بعدما فشلت في عمليتها الأولى التي أجرتها عام 2013.

تفاصيل معاناة السيدة الأمريكية

ولا تزال تتعافى «كارمن» من تشوه وجهها، جراء تعرضها لهجوم شنه عليه زوجها السابق في عام 2007، إذ خضعت بعده لعملية زرع وجه، بعدما كان قد تشوه بالكامل، بعد تعرضها للحادث الأليم على يد زوجها، الذي يدعى هربرت رودجرز، حيث أصيب 80% من جسدها بالحروق، بعدما ضربها زوجها ضربًا مبرحًا بمضرب بيسبول، حسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

وبتلك العملية، أصبحت السيدة البالغة من العمر 53 عاما، هي ثاني شخص على مستوى العالم يخضع لهذا الإجراء بعد فشل أول عملية زرع لها منذ 8 سنوات.

أول ظهور للسيدة بوجهها المشوه

وجاء أول ظهور إعلامي للسيدة والتي كامت تعمل ممرضة مسبقا، بوجهها المشوّه، خلال استضافتها ببرنامج «Today» عبر قناة «NBC» الفضائية الأمريكية، بعد مرور 7 أشهر من إجراء عمليتها الجراحية الأولى.

وقالت حينها «كارمن»: «أنا متحمسة لمعرفة ما ستجلبه لي الحياة خلال الفترات القادمة، ولدي الكثير من الصبر».

وتمكنت السيدة الخميسينة مؤخرًا من إيجاد متبرعة لها، وهي أم تبلغ من العمر 36 عاما، تدعى كيسي هارينجتون لابري، والتي كانت توفيت في يوليو الماضي بسبب تناولها جرعة زائدة من الفنتانيل.

وسرعان ما توجهت «كارمن» بالشكر لعائلتها، قائلة لهم: «لقد منحتوني أكبر هدية يمكن أن يقدمها شخص لي في أصعب الأوقات التي أعيشها».

وكشفت السيدة الخمسينية أنها كل مرة تنظر فيها بالمرآة تفكر في «كيسي».