رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

تعرف على مرض فيفي عبده وأعراضه: أفقدها القدرة على الحركة

كتب: آية أشرف -

02:06 م | الأحد 17 يناير 2021

فيفي عبده

عقب فترة من مرضها، كشفت الراقصة الاستعراضية فيفي عبده، تعرضها لخطأ طبي أثناء حصولها على حقنة، ما أدى إلى إصابتها بالتهابات في أوتار وأعصاب إحدى قدميها، وأثر سلبا على حركتها بشكل كبير.

وأكدت فيفي عبده، خلال بث مباشر عبر حسابها الرسمي على «انستجرام»، أن هذه الحقنة دمرتها وأدخلتها في أزمة صحية عنيفة، وفجأة وجدت نفسها جالسة على السرير، غير قادرة علي الحركة، بحسب وصفها.

والتهاب الأوتار، هو التهاب أو تهيج في الوتر، يمكن أن يحدث في أي من الأوتار بالجسم، لكنه أكثر شيوعًا حول الكتف والمرفقين والمعصمين والركبتين والكعبيين.

ويرصد «هن» أسباب وأعراض التهاب الأوتار، وطرق الوقاية منه، وفقًا لموقعي «mayoclinic» ،«webmd».

أعراض التهاب الوتر

هناك العديد من الأعراض، التي قد تشير إلى إصابتك بالتهاب الأوتار، قد تستمر فترة تمتد من أيام إلى عدة أسابيع أو حتى عدة أشهر، تبعا لحدة الإصابة، أبرزها:

- الشعور بالألم مع تحريك المنطقة المصابة.

- شعور بالخشونة أو ظهور صوت غريب مع الحركة.

- تورم.

- شعور دائم بالدفء.

- إحمرار.

- ظهور كتلة أو ورم على طول الوتر.

أسباب التهاب الأوتار

- تكرار الحركة في عضلة معينة بشكل روتيني على مدى فترة طويلة من الوقت.

- حدوث حركات غير صحيحة عند المشي أو الوقوف.

- الضغط بشكل كبير على منطقة ما في الجسم، نتيجة عيب خلقي في أحد المفاصل.

- التحام العظم الخاطئ بعد الكسر.

- الإصابة بأمراض معينة في العظام أو المفاصل، مثل: هشاشة العظام، التهاب المفاصل الروماتويدي.

- الإصابة بمرض السكري.

- تناول أدوية معينة.

علاج التهاب الأوتار

هناك بعض الطرق لعلاج التهاب الأوتار، على النحو التالي: 

- إخضاع المفصل لفترة من الراحة.

- استعمال كمادات باردة أو ساخنة.

- استخدام مسكنات الألم.

- ممارسة التمارين الرياضية والعلاج الطبيعي.

- الجراحة بسبب تراكم رواسب كلسية على الأوتار ما يحتاج لتفتيتها. 

الوقاية من التهاب الأوتار

- ممارسة التمارين الرياضية التي تساعد على تقوية العضلات.

- عدم إهمال تمارين الإحماء والتهدئة في بداية التمرين الرياضي، وبعد الانتهاء منه.

- الحذر من الأنشطة والرياضات التي تتطلب منك تكرار حركات معينة في مفاصل معرضة للإصابة أو سبق وأصيبت بخلل.

- تجنب الجلوس لفترات طويلة في ذات الوضعية.