رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

لايف ستايل

عبير صبري: ندمت على خلع الحجاب.. وأتمنى العودة إليه

كتب: هبة أمين -

03:03 م | الأربعاء 06 يناير 2021

الفنانة عبير صبري

قالت الفنانة عبير صبري، إن تصريحاتها بشأن ندمها على ارتداء الحجاب -غطاء الرأس- في فترة من فترات حياتها، نقلت بشكل خاطئ.

وكتبت عبير صبري، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، قائلة: باختصار أنا عملت حلقة مع دكتور عمرو الليثي في برنامج واحد من الناس، وكان سؤال من دكتور عمرو «ندمتي على لبس الحجاب»، رديت حرفيًا ندمت إني لبسته بدون ما أكون مستعدة مظبوط، وندمت إني قلعته وأتمنى أرجعله في توقيت تاني ربنا يختاره ليا.

واستطردت «أما المواقع اللي أخدت نص الإجابة بكيفها عشان الترند والرُخص، أنا يا جماعة مش من محبي الترند، ولا بحترمه وبشوفه شيء رخيص وتافه وميعبرش عن شخصيتي المتوازنة المحترمة».

ارتدت الحجاب عام 2002 وخلعته بعد 8 سنوات

وتابعت: النقطة بتاعة الحجاب دي تحديدًا معروف رأي فيها دايما إني بعتبره فرض واحترمه وأتمنى العودة ليه، لو سمحتم محروق الترند القذر واللي بيسعى ليه على حساب كرامة الناس وسمعتهم.

عام 2002 ارتدت الفنانة عبير صبري، واتجهت إلى تقديم البرامج الدينية، وبعد ثمان سنوات قررت خلع الحجاب عام 2010 والعودة لمجال الفن، مشيرة في تصريحات لها إلى أنها كانت صادقة عندما ارتدت الحجاب ثم تخلت عنه، مؤكدة أن عملها بالفن ليس له علاقة بهذا القرار لأنها من الوارد أن تعود مرة أخرى لارتداء الحجاب كما كانت في السابق.

القبلات في الأفلام حرام وأرفضها تمامًا

وفي تصريحات تليفزيونية سابقة تحدثت عبير صبري عن أدائها لـ «القبلات» في الأفلام، واصفة إياها بأنها «حرام» مضيفة: لمّا عملت كده مكنش برغبتي وكان بسبب المخرج، وكنت صغيرة وقتها، وقبل الزواج كنت أرفض القبلات، وبعد الزواج أصبحت القبلات مرفوضة وممنوعة.

وأشارت إلى قيامها بوضع ثوابت جديدة خاصة بها لا يجوز لأحد مساسها بعدما علمت بكونها غير صحيحة، مشددة على أن كل شخص يمر بمراحل مختلفة ويتغير خلاله «الشخص الثابت بلا تغيير ده مش صح».