رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

لايف ستايل

بريطاني ينفق أكثر من 350 ألف جنيه لتغيير شكل زوجته: "عايزها باربي"

كتب: منة الصياد -

11:23 ص | السبت 28 نوفمبر 2020

الزوج وزوجته

كشفت زوجة بريطانية، عن قيام زوجها بأمر جنوني، بعدما رغب في تحويل شكلها تمامًا لتصبح شبيهة للدمية الشهيرة "باربي".

وقالت تشارلي فيليبس (26 عاما)، إن زوجها دفع مبلغ 17 ألف جنيه إسترليني، أي ما يعادل أكثر من 350 ألف جنيه مصري، كي تخضغ زوجته لجراحات تجميلية، وذلك لمساعدتها على أن تبدو مثل باربي، حسب صحيفة "ّذان صن" البريطانية.

وكشفت "تشارلي"، عن أن زوجها مهووسًا بمتابعة العمليات التجميلية التي تعتمد على استخدام البوتكس، وغيرها من المواد الأخرى، حيث خضعت الفتاة الشابة لجراحة تجميلية استغرقت 14 ساعة، موضحة أنها عقب خضوعها للعملية فقدت الكثير من وزنها، وتمكنت من تحويل نفسها إلى امرأة جميلة تشبه "باربي" على حد وصفها.

وتقدر الزوجة العشرينية، أن زوجها المدعو "روس"، أنفق حوالي 17 ألف جنيه إسترليني، وأصبح مغرمًا بشكلها الجديد بعدما باتت تشبه الدمى.

وخضعت "تشارلي" لعدد من الإجراءات الجراحية وغير الجراحية، بدءًا من حشو الشفاه، تليها حشوات البوتوكس والفيلر، وعمليات أخرى بالخدين والفك وكذلك تقويم الأسنان بتقنية الإنفزلاين، حيث قالت إنها تحب مظهرها الجديد، وهو ما منحها قدرا كبيرا من الجاذبية والثقة، إذ حرصت على نشر صور مظهرها الجديد عبر حسابها الخاص بموقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، موضحة أن الكثيرين أشادوا بشكلها الجذاب.

ويقول الزوج، أنه منذ زواجه بـ "تشارلي" منذ 5 أعوام، وهو يرغب بجدية في تحويل شكلها حتى تشبه الدمية "باربي"، موضحًا أنه كان على أتم استعداد لدفع جميع أمواله حتى تصبح زوجته بالشكل الذي يريد.

وأوضح "روس" أيضًا، أنه يشعر بالسعادة البالغة بعد نجاحه في تغيير شكل زوجته، إذ يخطط هو الآخر للخضوع لعمليات تجميلية، في ذقنه ووجنتيه وشفاه وأنفه، في حال توفير أموال من جديد.