رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

6 شقيقات يساعدن والدهن في إدارة مقهى بالإسكندرية: بيصعب علينا

كتب: محمد عزالدين -

09:16 ص | الأحد 22 نوفمبر 2020

الشقيقات

قال محمد وهب الله، صاحب مقهى، إنه يعمل في مجال المقاهي الشعبية في الإسكندرية منذ 20 عاما، ويساعده بناته الـ6، لافتا إلى أن ابنته الكبرى "دنيا" خريجة كلية تجارة، والثانية "أمل" خريجة كلية آداب، والثالثة "شروق" في رابعة كلية تجارة، والرابعة "مروة" في أولى كلية سياحة وفنادق، ولديه توأم في الصف السادس الابتدائي.

وأضاف وهب الله، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "التاسعة"، المذاع على شاشة التلفزيون المصري، ويقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، أن بناته يساعدنه في إدارة المقهى، في الأوقات التي لا يتوجد فيها عمال يساعدونه: "هما دلوقتي اللي شايلين القهوة، بنتين في النهار وبنتين في الليل، والتوأم بيخصلوا النادي وبيجوا يشتغلوا معايا".

وعن نظرة المجتمع لهن: "مخفتش عليهم لأنهم متربين كويس وجدعان، وبيساعدوني وهما اللي قايمين بالقهوة أحسن من العمال".

من جانبها قالت دنيا الابنة الكبرى: "كنت ساعات لما بخلص الكلية بلاقي والدي شغال لوحده فكان بيصعب عليا، فقولت هقف معاه أساعده، وكل الناس اللي بتيجي تقعد عندنا بيبقوا زباين المكان وعارفين بابا وكلهم ناس محترمة، وفي الأول كنت مستصعبة الموضوع وشايفاه حاجة غريبة، بس بابا صعب عليا وقررت أنزل أساعده".

وأضافت أمل، أن بداية عملها في المقهى كان مستغربا بالنسبة لهن، لكن بعد ذلك أصبح الأمر جيدا، وهناك العديد من الأشخاص يدعموهن لمساعدتهن والدهن.

وعلق الإعلامي وائل الإبراشي، قائلا: "شوفوا يا جماعة الصورة في إن البنات تساعد الأب، وان مبقاش فيه مهن رجالي ونسائي، والبنت بتسد، والراجل قال إنه مربيهم كويس وخلاص، هي بقى تسد كويس وتدير قهوة أو أي حاجة وتستطيع انها تديرها، والبنات متعلمات ووالدهن مقعدهمش في القهوة عشان متعلموش، لكن بنتكلم عن ليسانس آداب وبكالوريوس تجارة وطالبات في الجامعة، صورة مبهرة لأسرة تعيش صعاب الحياة".