رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

ماما

رانيا يوسف: "بناتي بيشجعوني على الشقاوة"

كتب: نعيم أمين -

08:26 م | الجمعة 30 أكتوبر 2020

رانيا يوسف وابنتها

قالت الفنانة رانيا يوسف، رانيا يوسف، إن بناتها لا يعترضن على الفساتين التي ترتديها وتثير الجدل في بعض الأوقات، مؤكدة: "عيالي بيشجعوني على الشقاوة".

وقالت "يوسف"، ردا على اتهامها بالظهور بفساتين خاصة في المهرجان من أجل إثارة الجدل وحتى يتحدث عنها الجميع، في لقاء مع الإعلامية لميس الحديدي، على هامش حفل ختام مهرجان الجونة السينمائي، الجمعة: " أنا شغلي بيتكلم عني، وفي المهرجانات كلنا بنتشيك وبنلبس أمال اسمه مهرجان ليه.. المهرجان يعني شو.. فساتين ومجوهرات، وأنا مش ببص للحاجات النيجاتيف، واللي يقولي حاجات نيجاتيف بشيله من دماغي".

في السياق، قالت "نانسي" ابنة رانيا يوسف، والتي ظهرت بنفس الفستان المثير للجدل، إنها لا تمنع والدتها من ارتداء مثل هذه الفساتين لأن هذا عملها، لافتة إلى أنها هي نفسها ارتدت "الفستان اللي عمل قلبان".

وانطلق مساء اليوم حفل ختام مهرجان الجونة السينمائي في دورته الرابعة، وكانت بدأت فعاليات المهرجان يوم الجمعة الماضية بحضور عدد كبير من نجوم الفن والسينما في العالم والوطن العربي.

وتوافد عدد من النجوم والفنانين على الريد كاربت الخاص بحفل ختام فعاليات المهرجان، وكان من أول الحضور المخرج أمير رمسيس والمنتجة مريان خوري، كما حضر على الريد كاربت المخرج السوداني أمجد أبو العلا والكاتبة النمساوية سونيا.

وشهد مهرجان الجونة خلال فعالياته عرض العديد من الأفلام السينمائية المشاركة في مسابقات المهرجان المختلفة، وتضمنت فعاليات مهرجان الجونة مسابقة "منصة الجونة" لدعم صناعة الأفلام السينمائية.

وعُقد بالأمس حفل ختام منصة الجونة السينمائية في مركز الجونة للمؤتمرات والثقافة، حيث أعلنت اللجنة المشاريع والأفلام الفائزة بجوائز منطلق الجونة السينمائي.

وفاز مشروع "وداعًا جوليا" لمحمد كردفاني "البحرين، السودان" بجائزة أفضل مشروع في مرحلة التطوير بجائزة مالية قدرها 15 ألف دولار أمريكي وشهادة منصة الجونة السينمائية، بينما فاز فيلم "الحياة تناسبني جيدًا" للهادي أولاد مهند المغرب بجائزة أفضل فيلم في مرحلة ما بعد الإنتاج جائزة مالية قدرها 15 ألف دولار أمريكي وشهادة المنصة.

وتعد منصة الجونة ذراع الصناعة الخاصة بمهرجان الجونة السينمائي في دعم السينمائيين العرب؛ لدعم وتطوير مشاريعهم في مرحلة التطوير، واستكمال أفلامهم في مرحلة ما بعد الإنتاج.

وتعد دورة هذا العام استثنائية لمهرجان الجونة السينمائي تحت شعار "سينما من أجل الإنسانية"، حيث يقام وسط تداعيات فيروس كورونا الذي اجتاح العالم مؤخرًا وتسبب في تعطيل كافة مناحي الحياة على رأسها توقف تصوير الأفلام والمهرجانات العالمية.

ويعتبر "مهرجان الجونة" الأول الذي يتحدى فيروس كورونا، ويحافظ على جميع الإجراءات الوقائية اللازمة، مع التنبيه على الحضور داخل قاعات دور العرض بالتباعد وارتداء الكمامة، كما يجري التعقيم الذاتي عبر البوابات المخصصة للتعقيم..