رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

أول حالة بأستراليا.. سيدة تصاب بصداع بسبب دودة شريطية في الدماغ

كتب: وكالات -

01:36 م | الإثنين 05 أكتوبر 2020

يرقات الدودة الشريطية

قد يشعر البعض بصداع دون أن يدري أسباب ذلك، حتى يكتشف وجود دودة في رأسه، وهو ما حدث مع امرأة أسترالية تبلغ من العمر 25 عاما عانت من صداع لأكثر من أسبوع.

وتسبب يرقات الدودة الشريطية الموجودة في دماغ المرأة في حدوث حالة من الصداع الذي لا يفارقها لتصبح أول حالة إصابة بالمرض في أستراليا، وفقا لدراسة جديدة في المجلة الأمريكية للطب الاستوائي والصحة.

ووفقا لشبكة "سي إن إن"، فإن المرأة وهي عاملة في مقهى لم تسافر أبدا إلى الخارج، وعانت لمدة سبع سنوات من الصداع النصفي مرتين أو ثلاث مرات في الشهر، واستخدمت أدوية الصداع النصفي الموصوفة.

والغريب في تلك المرة أن الصداع استمر أكثر من أسبوع وتسبب في مشاكل بصرية، دفعها إلى طلب العلاج مرة آخرى، وعليه أجرى الأطباء التصوير بالرنين المغناطيسي، الذي قادهم للاشتباه في أن الورم قد يسبب لها الصداع، ولكن عملية جراحية كشفت أن دماغها يحتوي على كيس من يرقات الدودة الشريطية.

وشُخّصت إصابتها بالطفيلي المعروف باسم داء الكيسات المذنبة العصبي، والذي يمكن أن يكون مميتا ويسبب أعراضا عصبية.

وأرجعت الصحيفة الأمريكية وفقا لأقاربها، أن المرأة أو أقاربها لم يسافروا إلى أي من المناطق، التي تنتشر فيها الدودة الشريطية، ولكنهم أشاروا إلى أن عملها في مقهى، تضمن التفاعل مع أشخاص من بلدان متعددة.

ويصاب الناس عادة بالمرض من تناول لحم الخنزير غير المطبوخ جيدا، والذي يمكن أن يحمل الدودة الشريطية، أو من ملامسة الطعام والماء والتربة الملوثة ببيوض الدودة الشريطية، حسبما ذكرت "سي إن إن".

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، تسبب الشريطية 30% من حالات الصرع في عدة مناطق يتوطنها المرض، حيث يقيم الأشخاص والخنازير المتجولة في محيط شديد التقارب، ويقيم أكثر من 80% من 50 مليون شخص من سكان العالم مصابين بالصرع في البلدان منخفضة الدخل وبلدان الشريحة الدنيا من الدخل المتوسط.