رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

المتهمة بالخيانة تهاجم زوجها: مريض.. فاكرني بخونه مع أبويا

كتب: روان مسعد -

12:38 م | الثلاثاء 22 سبتمبر 2020

تغريد

"ده شخص مريض، لما كان بيشوفني قاعدة مع أبويا وآدم ابني موجود، يقولي الواد ده ابن أبوكي وشبه أبوكي أكتر مني، واتهمني اني بخونه مع أبويا عشان ابني شبهه، وكنت بحب أروح لأبويا وأقعد على رجله، بيغير من أبويا"، بهذه العبارة دافعت تغريد السيد عن علاقتها بأبيها بانفعال، وردت على الاتهامات التي وجهت إليها من زوجها بالزنا، وخيانته لمدة 11 عاما، وإنكار نسب طفلين من 3 أبناء.

وقالت تغريد في فيديو "لايف"، بث على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، "وكمان بيتهمني إني بخونه مع واحد تاني في نفس وقت وجوده في حياتي، ليه يعني كنت بتشربني حاجة وبتجيبلي رجالة البيت ولا إيه ما أنا مش فاهماك إزاي في نفس الوقت".

وبررت تغريد هروبها قائلة، "ده الحرامي اللي بيسرق وبياخد حكم 6 شهور مش بيروح، وتقول إني هربانة، ما طبيعي أمال أسيب عيالي أنا هربانة عشان عيالي، وواخداهم معايا عشان مبستحملش عليهم خربوش عايزني أرميهم في الشارع أنا بربي عيالي".

وردت كذلك على اتهامات زوجها بأن نجله لا يشبهه، "ابنك كان هيبقى سندك، بتقول مش شبهك ده شبهك بالظبط، وكله حركاتك، يا رب ما تلاقي حد يسندك لما تكبر، إزاي تقول إنه شبه ابن المتهم ويكاد يكون توأم، ليه خدته منه وخليته ابني".

واستنكرت كذلك أن محامي الزوج هو نفس الرجل الذي كانت تمكث في بيته، "إزاي يعني أكون قعدت في بيته كتير وسايب ناس طالعة نازلة لشقتي، ودلوقتي هو المحامي بتاعك هو الموضوع ده طبيعي، وكنت بتقولي الراجل ده عينه منك وعملتله بلوك من كل حتة عندك، المحامي بتاعك ده اللي سيبت البيت بتاعه لما كان عايز يتعدى على شرفك، وأنا لو مش كويسة كنت خليتك مسافر وعيشت حياتي معاه، أنا مش كدة، أنت اللي مش محترم".

وأكملت "ولما كنت بتكشيلك منه أنه لما عيلته بتنزل بيطلع يخضني ويوقعني على السلم، وبنتك الكبيرة اشتكتلك منه وقالتلك أنا مش قابلة الأسلوب بتاع محمد خيري اللي بيتعامل بيه مع ماما تقوله ده أخويا".

وكان رجل اتهم زوجته بالخيانة لمدة 11 عاما، وقال إنها كانت على علاقة غير شرعية برجل آخر، طوال 5 سنوات هي مدة عمله بالخارج، وذلك خلال حديثه لأحد البرامج التلفزيوينة.

وأضاف أن زوجته أنجبت إثر تلك العلاقة الأبناء المنسوبين إليه، وأجرى لهم تحليل DNA أثبت عدم أبوته لطفلين من 3 أبناء، وحكم على الزوجة بالسجن لمدة 3 سنوات بعد اتهامها بالزنا، وإنكار النسب.