رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

فاطمة ترسم قضايا المرأة في لوحاتها: أنا لست للبيع

كتب: ندى نور -

07:05 ص | الأحد 16 أغسطس 2020

فاطمة محمود تعبر عن قضايا المرأة

وضعت أمام عينيها حقوق المرأة وكيفية التعبير عنها ومناهضة العادات السلبية والعنف الذى تتعرض له من خلال رسوماتها التي تحاول من خلالها توضيح رسالتها بحقوق الفتيات الصغار والكبار.

تخرجت فاطمة محمود، من كلية فنون جميلة جامعة حلوان، 2019 قسم التصوير الجدارى، حتى توجه رسوماتها نحو هدف معين وهى قضايا المرأة، وكانت آخر إبداعاتها لوحة زواج الأطفال، تناقش من خلالها أن الطفلة ليست سلعة للمتاجرة، "استعنت بصورة طفلة ملفوف وجهها بطرحة الزواج ومعصوب عينيها، ووراها يقف شيطان وده لأن تزويج البنت وهى طفلة تفكير شيطانى" وفق حديثها لـ "هُن".

فاطمة: البنت لازم تشوف حريتها في الطفولة 

صورة رجل متجمد الملامح مثل التمثال، كان التعبير الذى استخدمته "فاطمة" في رسوماتها، "البنت لما بتتجوز في سن صغير بتشوف الراجل حتى وهو جوزها تمثال علشان هى بنت صغيرة متعرفش لسة مشاعر الزواج وتتمنى تتخلص منه بأي شكل، وناحية الشمال صورة لتمثال الحرية كرمز لرغبتها في الخلاص من هذا الشخص، وترى حريتها في الطفولة".

"أنا لست للبيع" عبارة استخدمتها "فاطمة" في لوحاتها أن الفتاة في سن مبكرة يحق لها أن تعيش كطفلة وليست كزوجة، "معظم القضايا اللى بقدمها في اللوحات متعلقة بحقوق المرأة ومناهضة العادات السلبية والعنف اللى بتتعرض له سواء نفسى أو جسدى مثل قضية ختان الإناث".

استعانت الفتاة العشرينية بصورة الطفلة الملفوف وجهها بطرحة زواج لأنه الشكل الأنسب المعبر عن معاناة الطفلة التي تتزوج في سن مبكر، "لو الطفلة اتجوزت صغيرة أوى  بتحس أنه زى ما يكون الطرحة دى خنقاها ومش قادرة تشوف جمال نفسها ولا تفرح بزواجها".

اختارت "فاطمة" لوحاتها عن قضايا المرأة لأنه كان مشروع تخرجها، "حسيت أن الفن لازم يعبر عن قضايا المجتمع مثل ختان الإناث، زواج الأطفال، تحديد النسل، التفرقة بين الأبناء وغيرها من الأعمال الفنية التي أظهرت مدى اهتمامها بمختلف الموضوعات المتعلقة بالمرأة".

واختتمت حديثها "أنا ضد كل أشكال العنف المعنوى والجسدى ضد المرأة، والفن دوره الأهم توعية الناس بقضايا مجتمعاتهم".