رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

"القومي للمرأة" يتابع سير العملية الانتخابية: تخرج في صورة مشرفة

كتب: هدى رشوان -

11:37 ص | الأربعاء 12 أغسطس 2020

المجلس القومي للمرأة

تابع المجلس القومي للمرأة سير العملية الانتخابية، خلال اليوم الأول لانتخابات مجلس الشيوخ 2020، أمس، من خلال فريق متابعيه الميدانيين المنتشرين على مستوى محافظات الجمهورية، وغرفة عمليات المجلس.

وأكدت إيزيس محمود مدير عام التدريب والتوعية ومسؤولة فريق المتابعين، أن المجلس تلقى على مدار اليوم الأول للانتخابات عددا من الملاحظات من فرق المتابعين في أثناء جولاتهم الميدانية، حيث جرى رصد توافد السيدات على المقار الانتخابية قبل مواعيد فتح اللجان متحديات بذلك حرارة الجو، وملتزمات بالإجراءات الاحترازية الصحية، مع وجود عدد كبير من المتطوعاتح لتوزيع الكمامات والمواد المطهرة، كما لاحظ فريق المتابعين زيادة توافد السيدات على مقار اللجان الانتخابية منذ الساعة 11 صباحًا، ثم خفَّت مشاركتهن ظهرا؛ لتعود مرة أخرى عصرا، بأعداد أكثر كثافة، بسبب حرارة الجو.

وأوضحت محمود أن المجلس تلقى أيضًا ملاحظات بعدم توافر وسائل إتاحة لذوي الإعاقة في بعض اللجان، وجرى إبلاغ غرفة عمليات الهيئة الوطنية للانتخابات على الفور، كما تلقى المجلس شكاوى من بعض المرشحات بخصوص محاولات البعض التأثير على إرادة الناخبات بتوزيع أوراق مطبوعة تضم أسماء بعض المرشحين على المقاعد الفردية، وجرى نقل شكواهن إلى غرفة عمليات الهيئة الوطنية للانتخابات التي وجهت بضرورة إثبات ذلك أمام لجان ضوابط الدعاية الانتخابية التابعة للهيئة، والموجودة في المحاكم الابتدائية المنتشرة في كل المحافظات.

وأشارت أمل عبدالمنعم مديرة غرفة العمليات، ومديرة مكتب شكاوى المجلس، إلى أن غرفة العمليات تلقت خلال اليوم الأول للانتخابات عبر الرقم المختصر 15115 شكاوى واستفسارات بلغ عددها 106 شكاوى منها 64 شكوى خاصة بالانتخابات.

وأوضحت مديرة غرفة العمليات أن أغلب الاتصالات جاءت بشأن استعلام السيدات عن اللجان الانتخابية، وجرى إفادتهن بمعلومات عن اللجنة من خلال الاستعلام الفوري على الموقع الإلكتروني للهيئة الوطنية العليا للانتخابات، كما تلقى شكاوى من بعض السيدات من عدم ورود اسمائهن بقوائم الناخبين داخل كشوف بعض اللجان الانتخابية، وجرى التواصل الفورى مع غرفة عمليات الهيئة الوطنية للانتخابات لتحديد مقراتهن الانتخابية، وجرى توفير وسيلة مواصلات لنقلهن إلى مقار اللجان الانتخابية الصحيح للتيسير عليهن.

وأكدت أنه جرى تلقي شكاوى من سيدات خاصة ببعد مقار اللجان الانتخابية عن سكنهن والرغبة في تغييره إضافة لإشكاليات الوافدين، وجرى التواصل أيضًا مع الهيئة الوطنية العليا للانتخابات للعمل على حل شكواهن.

كما تلقت الغرفة اتصالات لطلب المساعدة في توفير وسيلة انتقال إلى مقار اللجان الانتخابية؛ لمساعدة المسنين وذوي الإعاقة الراغبين في الإدلاء بأصواتهم وجرى التواصل بهذا الشأن مع مقررات فروع المجلس بالمحافظات والتنسيق مع غرف عمليات مجلس الوزراء وغرف المحافظين، وجرى توفير وسائل انتقال لهم.

كما وردت شكاوى مختلفة لسيدات من بعض المحافظات خاصة بتوجيه اصوات الناخبين من بعض المرشحين، تأخر عمل بعض اللجان، توزيع رشاوى انتخابية، وعدم الالتزام بالاجراءات الاحترازية، وجرى التنسيق والتواصل مع مقررات فروع المجلس وغرف عمليات المحافظين للعمل على حلها أول بأول.

كما وردت بعض الشكاوى الخاصة بعدم وجود حبر فسفوري وجرى إفادتهن بأن اللجان الانتخابية لا تستعمل الحبر الفسفوري، منعا لانتشار فيروس كورونا المستجد.

وفي السياق ذاته، أطلق المجلس هاشتاج "مصر كسبانة"، تأكيدا على أن مصر هي الفائز في انتخابات مجلس الشيوخ 2020، فالتنظيم المشرف للانتخابات، وحرص المرأة المصرية على المشاركة الإيجابية المتميزة من أول يوم في الانتخابات بجميع المحافظات على الرغم من الظروف التي تمر بها البلاد والعالم أجمع في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، ساهم في خروج الانتخابات في يومها الأول بهذه الصورة المشرفة، ما يعد انتصارا جديداً للوطن.

وكرر المجلس مناشدته للمرأة المصرية بجميع محافظات الجمهورية باستكمال دورها في مساندة الوطن بالنزول والمشاركة في الانتخابات في اليوم الثاني، وإظهار وجه مصر المشرف أمام العالم.