رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

في يوم أطفال الأنابيب.. طبيب يشرح خطوات تحديد واختيار جنس المولود

كتب: آية أشرف -

09:53 م | السبت 25 يوليو 2020

تحديد واختيار جنس المولود قبل الحمل

يحتفل العالم اليوم، بمرور 42 عامًا على ميلاد لويس بروان أول طفل أنابيب في العالم، لذلك ينسب لها الاحتفال باليوم العالمي لأطفال الأنابيب.

وعملية أطفال الأنابيب تأتي من خلال إعطاء المرأة المنشطات وسحب البويضات ومن ثم إحاطتها بعدد كبير من الحيوانات المنوية، حتى يتم تخليق الجنين وإعادته لرحم المرأة مرة أخرى، ومع التطور الطبي والعلمي، بات للآباء القدرة على معرفة جنس المولود الذي يهبه الله، وتحديده حتى قبل الحمل، وهو يعد أحد مزايا عمليات الحقن المجهري، وأطفال الأنابيب.

وشرح الدكتور عمرو حسن، استشاري النساء والتوليد، ورئيس المجلس القومي للسكان، كيف تتم عملية تحديد جنس المولود، من ذكور وإناث، قبل الحمل. 

ويقول "حسن": "الموضوع كله بيتعلق بعملية الحقن المجهري، اللي بتتم من خلال إن الطبيب بيدي للأم حُقن عشان تطلع كذا بويضة، على عكس الطبيعي، وبعدين بيتم سحب البويضات اللي أنتجتها المرأة". 

وتابع الاستشاري خلال حديثه لـ"هن": "بعد السحب، بنبتدي نسحب من الزوج عينة من السائل المنوي، ونحقن البويضات بالحيوانات المنوية فعلًا". 

واستطرد الطبيب: "بنعمل فحص للبويضات بعد فحصها، لو الأم عاوزة أولاد بنرجعلها البوبيضات اللي هتنتج أجنة ذكور، لو العكس، بنرجع اللي هتنتج أجنة إناث، وبعدين بنستنى نعمل تحليل حمل بعد 14 يوما عشان نشوف تم الحمل ولا لا".