رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

تدريب الغارمات على مهارات الحياكة ضمن "حياة جديدة" لتمكينهن اقتصاديا

كتب: يسرا محمود -

08:42 م | الخميس 23 يوليو 2020

مبادرة حياة جديدة

دشنت جمعية رعاية أطفال السجينات، تدريبات لمجموعة من سيدات الفئة المستهدفة من برامج ومشروعات الجمعية، على فنون الحياكة بمقر مصنع حياة جديدة، في إطار خطة التشغيل والتدريب بالمرحلة الثانية لمشروع حياة جديدة.

وقالت الكاتبة نوال مصطفى، رئيس ومؤسس جمعية رعاية أطفال السجينات، أن المرحلة الثانية من مشروع حياة جديدة تستهدف تدريب وتشغيل 245  سيدة، وعلى الفور وتزامنًا مع خطة الحكومة المصرية للتعايش مع فيروس كوورنا، تم تدريب الدفعة الأولى من السيدات على الحياكة مع اتخاذ كل الإجراءات الاحترازية اللازمة.

وأشارت في بيان لها، إلى أن الهدف الرئيسي من التدريب، هو التمكين الاقتصادي لهؤلاء السيدات، وعدم عودتهن لفخ الديون، إلى جانب منحهن الثقة بالنفس وإعادة دمجهن بالمجتمع ومن ثم تأهيلهن لسوق العمل، موضحة: "أنا وفريق العمل بالجمعية بنضع خطة محكمة بداية من بحث حالة السيدة لتحديد احتياجاتها، وبعد كدا بيتم تدريبها على حسب رغبتها وأمكانياتها".

وعلى هامش التدريب، ألتقت الكاتبة بجميع المتدربات، للتعرف على مدى استفادتها من التدريب، والتحديات التي واجتهها، إلى جانب مناقشاتهن حول الخطوة القادمة قائلة: "التدريب دا الخطوة الأولى في مشوار الستات وبعد كدا هيمارسوا العمل في المصنع بشكل يومي حتى يتمكنن، وفيه جزء منهن هيتم توظيفه في المصنع وجزء تاني هيشتغل في مصانع خارجية."

وعن الخطوات الإجرائية للتدريب، وضحت المدربة منى شريف، أنه في البداية يتم وضع خطة شاملة تناسب مع الفئة المستهدفة للتدريب وتشمل مراعاة العامل النفسي والظروف الاجتماعية لهؤلاء السيدات، إذ يختلف التدريب من مكان لآخر، لذا تم التعرف على كل سيدة على حدة لوضع المنهجية المناسبة لإمكانياتها ولتحقيق أقصى استفادة ممكنة.

واستطردت المهندسة المتخصصة في الفاشون، أن التدريب استمر لمدة أسبوع بواقع ثمان ساعات يوميًا لتعليم السيدات مرحلة التقفيل على ماكينات الأورليه؛ وعن الاستجابة "هما مُصرين أنهم ميرجعوش تاني للوضع إللي كانوا فيه" فبنهاية التدريب تمكن السيدات من إنتاج "تيشرت".

وأوضح لطيف شاكر، مدير مشروع حياة جديدة، أن استرايجية التدريب بهذه المرحلة، تعتمد على تدريب السيدات على مراحل الإنتاج السريع لتأهيلهن للعمل بكل مراحل إنتاج الملابس الجاهزة، إلى جانب ذلك تسعى الجمعية جاهدة للتشبيك مع مصانع الملابس الجاهزة القريبة من النطاق الجغرافي للسيدات "إحنا مش بندرب الستات ونسيبهم فيه جزء بيشتغل عندنا وجزء تاني بنحاول نوفرله فرص عمل في مصانع قريبة من محل سكنهم". 

جدير بالذكر، أن مشروع "حياة جديدة"، أحد مشروعات جمعية رعاية أطفال السجينات بالشراكة مع مؤسسة دروسوس السويسرية، الذي يهدف إلى تمكين الغارمات اقتصاديا، بتدريبهن وتعليمهن حرف صغيرة وبسيطة، والبدء في تشغيلهن في سوق العمل، أو عمل مشروعات صغيرة لهن.