رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

ماما

"أمهات مصر" يطالبن بغلق برامج "التيك توك" : تفسد الأخلاق

كتب: ندى نور -

06:09 ص | الجمعة 10 يوليو 2020

التيك توك

طالبت عبير أحمد مؤسس اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، الجهات المسئولة بغلق برنامج "التيك توك" نظرا لما كان له تاثير سلبي على أخلاق الفتيات والشباب داخل المجتمع المصري، وتطور الأمر إلى انتحار طفل بسبب لعبة "المشنقة".

وأضافت عبير، في بيان لها، أن الفترة الأخيرة شهدت انتشارا كبيرا وواسعا لفيديوهات التيك توك لبعض الفتيات غير إخلاقية وتثير الشباب وعرضت أصاحبها للحبس، وبما أن مواقع التواصل الاجتماعي أصبحت في كل منزل وهو ما جعل هذه الفديوهات تنتشر بشكل كبير.

وأشارت عبير إلي أن الأمر تطور بشكل كبير، حيث بدء الأطفال يستخدمونها حتي ولو بشكر ساخر أو ترفيهي، دون علم أولياء أمورهم ودون متابعة لهم منهم، الأمر الذي قد يتم أستخدامها بطريقة غير أخلاقية.

وناشدت عبير، عضو المجلس القومي للمرأة، أولياء الأمور بمتابعة أبنائهم بشكل مستمر ومعرفة أدق تفاصيلهم والتطبيقات الموجودة على هواتفهم من أجل توعيتهم وحمايتهم من خطورة هذه التطبيقات، ومن ناحية أخرى ناشدت الجهات المسئولة بغلق هذه التطبيقات لحماية الشباب والمجتمع من خطورتها .

وتفاعل أولياء الأمور من الأمهات على صفحة اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، في فيس بوك، مؤكدين أن برنامج التيك توك يؤدي إلى الفساد الأخلاقي وتدمير الشباب والفتيات، مطالبين بغلقه في أسرع وقت ممكن.

وحكت إسراء أحمد علي، منسق اتحاد أمهات مصر، تجربتها مع أبنائها، قائلة: "كان واخد نص وقتهم يكاد يكون طول اليوم فاتحين التيك توك على التابلت من مشاهدة الفيديوهات أو تقليدها أو تقليد التحديات فيها، ولاحظت وجود عنف بينهم وبين بعض في بعض التحديات الموجودة من ضرب أو تحديات أخرى، ومن ضمن التحديات الخطيرة انني وجدت ولادي يقوموا بخنق بعض كنوع من أنواع التحديات وبيقوموا بتصويرها كنوع من أنواع التوثيق زيها زي اللي بيحصل على هذا التطبيق، فقمت بمسح هذا التطبيق فورا لما يمثله من خطورة على أولادي، وهذه اللعبة تسمى المشنقة على تطبيق التيك توك".