رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

مي حلمي تدعم زوجها محمد رشاد في أزمة ديونه: مش هسيب حقنا (فيديو)

كتب: غادة شعبان -

01:18 م | الأربعاء 08 يوليو 2020

الإعلامية مي حلمي

تعرضت الإعلامية مي حلمي وزوجها المطرب الشاب محمد رشاد، لأزمة صعبة، حيث خرجت الإعلامية أمس، في مقطع فيديو لا تتعد مدته 6 دقائق، قالت فيه إنها معرضة للطرد من منزلها والحجز عليه بعد استدانة زوجها مبلغ 5 ملايين جنيه، لصالح إحدى الشركات التي يعمل معها كبند من بنود التعاقد، معلنةً من خلاله مساندته من خلال تدشين هاشتاج "ادعم محمد رشاد".

وشاركت الإعلامية عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، مقطع فيديو طريف بين رشاد وإحدى معجباته أثناء تواجدهما بالكويت، والتي أثنت على صوته وموهبته، وأرفقت تعليقًا قالت خلاله، "ماتبعتليش حد وماتخليش حد يكلمني يقولي ماتعمليش فيديوهات".

وأشارت الإعلامية، "أصحاب ماعنديش في الوسط ده إلا ناس معينة والباقي كله معارف وفي الآخر كله هيوقف مع مصلحته وماحدش يكلمني عشان مصلحته مع شخص ما يقولي اتسرعتي وامسحي الفيديوهات ماليش حاجة عند حد وعمري ماطلبت حاجة من حد عشان حد يطلب مني".

وتابعت "حلمي"، "تقولولي الموضوع هيتحل يتحل بعد ما أنا اتكلمت بعد ما كل ده حصل ولا أنتو بتسيبو الزفة وتيجو بعد الفرح مايخلص تطيبو؟".

وأكدت الإعلامية على مساندتها ودعمها لزوجها، قائلةً "مش هبطل دعم #ادعم_محمد_رشاد، وهقول كل حاجة وفيديوهات مش همسح ومش هسيب حقنا ولسه فيه باقي".

قصة الحجز على منزل مي حلمي وزوجها محمد رشاد

مقطع فيديو مصور لا تتعدَ مدته 6 دقائق، ظهرت خلاله الإعلامية مي حلمي، عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، باكية تروي قصة الحجز على منزلها وممتلكاتها بسبب مبلغ قيمته 5 ملايين جنيه مستحق على زوجها المطرب محمد رشاد.

بدأت مي مقطع الفيديو قائلة: "الفيديو ده أنا عملاه علشان الناس مؤذية ومن غير سابق إنذار، صحيت على مكالمة تليفون على إن في ناس هتدخل شقتي تحجز على ممتلكاتي وحاجتي، علشان عقد تبع رشاد في الغناء، والمبلغ 5 ملايين جنيه".

وتابعت "مي": "رشاد عنده 30 سنة هو حاول يوسط ناس كتير، كل همهم يشوفوه محبوس، حقي أخاف على بيتي وعلى حبي، شوفتوا بداية زعلنا وصلحنا ونجاحه ونجاحنا، كفاية 4 سنين وقف حال فيه، وسنتين ليا".

وأشارت خلال حديثها، "بدعم جوزي وبقول كفاية وقف حال فينا، هتعملو إيه عملك إيه عشان الكره ده سيبنا في حالنا وابعد عن شغلنا ومش هسيب حقنا".

يذكر أن الثنائي تزوجا دون صخب أو تغطية إعلامية، في مارس من العام الماضي، بعدما ألغي الزواج قبلها بمدة، وذلك بسبب خلافات عائلية بين الأسرتين قبل الفرح بساعات قليلة.