رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

ممثلة وعارضة أزياء.. أبرز ضحايا حادث الطائرة الباكستانية المنكوبة؟

كتب: هن -

11:56 ص | السبت 23 مايو 2020

زارا عابد

صدمة كبرى عاشها العالم أمس، بتحطم طائرة ركاب باكستانية، وأفادت تقارير صحفية، بأن عارضة الأزياء الباكستانية زارا عابد، بين ضحايا الحادث.

ووفقا لصحيفة "ذا صن" البريطانية، فإن زارا التي تحظى بأكثر من 80 ألف متابع على تطبيق إنستجرام كانت على متن الطائرة التي سقطت بالقرب من مطار كراتشي.

وذكر مسؤولو الطيران المدني، أنه تم إنقاذ شخصين على الأقل ممن كانوا على متن الطائرة، ومن غير الواضح ما إذا كانت زارا بين الناجيين اللذين تم الإبلاغ عنهما.

وفيما قال عمدة كراتشي إن أيا من الركاب والطاقم البالغ عددهم 107 لم ينج من الكارثة، يحاول والدا عارضة الأزياء يائسين معرفة ما حدث لابنتهما.

وعلى الرغم من عدم وجود تأكيد رسمي على أن زارا بين القتلى، فقد غردت مصممة الأزياء خديجة شاه، قائلة: "فقدت صناعة الأزياء زارا عابد في تحطم الطائرة اليوم، لقد كانت فتاة رائعة ومجتهدة ومحترفة".

وأضافت: "كنت في حيرة من الطاقة والحيوية في صورها -رحمها الله - فقد الكثير من الأشخاص أحباءهم اليوم، رحمهم الله جميعا".

وزارا هي عارضة أزياء وممثلة باكستانية وظهرت لأول مرة في فيلم تشودري، من إخراج عظيم سجاد.

ولدت زارا في 4 أبريل في لاهور، البنجاب ونشأت وأقامت في كراتشي مع عائلتها، وأكملت دراستها من مدرسة سانت باتريك الثانوية للبنات، قبل أن تتخرج بشهادة البكالوريوس وتخطو إلى عالم الأزياء.

كانت معروفة بطول قامتها وبشرتها السمراء، مما جعلها تبرز في صناعة تهيمن عليها تفضيلات نمطية لنماذج البشرة الفاتحة.

قالت في احدى الصحف أنها في بداياتها واجهت التمييز ولم تجد طويقها لعالم الأزياء بسهولة ومع ذلك، تقول إنها شقت طريقها وحصلت على فرص على أساس مهاراتها وموهبتها المهنية، تم وصفها بأنها "مذهلة وتمتلك لون لا بتكرر كثيرًا .

عام 2019 ظهرت في صور التقطتها لمجلة تم تصميمها بظل أغمق من لون بشرتها المعتاد ما أثار جدلًا بزعم الترويج لـ "الواجهة السوداء" والاختلاس الثقافي، واعتبرت عنصرية، الا أنها دافعت عن التقاطها للصور، مشيرة إلى أن الهدف هو تمكين النساء ذوات البشرة الداكنة وإرسال رسالة ضد عدم تمثيلهن .

وفي يناير 2020، حصل عابد على جائزة في فئة "أفضل عارضة أزياء نسائية" في حفل جوائز هوم ستايل الرابع.