رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بعد إشادة من الجمهور في مسلسل "النهاية".. نهال نور: تررم رجعت بعد 14 سنة غياب

كتب: غادة شعبان -

03:44 ص | الثلاثاء 28 أبريل 2020

نهال نور

ملامحها الأوربية، وعينتاها الخضراوتان وشعرها الكيرلي وضحكتها الطفولية، بالإضافة لشقاوتها جعلتها محل الأنظار، منذ 14 عام مضت، حينما ظهرت للمرة الأولى مع الفنان محمود العسيلي، في أغنية "تررم"، وشاركته بطولة الفيديو كليب، هي نهال نور، عام 2006 التي عادت من جديد وأبهرت الجماهير بأدائها المبهر الذي يتمتع بالقوة خلال المسلسل الذي يشارك في السباق الرمضاني لعام 2020، وهو مسلسل "النهاية".

أطلت نهال على الجمهور من الحلقة الثانية، بدور"ريناد"، بطريقة كلامها وقوة شخصيتها أثناء حديثها، خلال أحداث الحلقة مع القوات العسكرية الرافضة للتعليم في المدراس والمنشآت الخاصة "Egyption co"، جعلتها تفرض مكانتها التمثيلية على الشاشة، رغم صغر سنها.

تواصلت "الوطن"، مع الفنانة الشابة نهال نور، والتي تبلغ من العمر 19 عاما، والتي روت تفاصيل مشاركتها في مسلسل "النهاية".

بعد 14 عام.. نهال نور: أقدر أقول تررم رجعت تاني

"أنا اشتغلت مع المخرج ياسر سامي وأنا عندي 5 سنين في كليب تررم وهو اللي رشحني لدور ريناد في "النهاية"، بهذه العبارة بدأت الشابة السورية الجزائرية التي ولدت بمصر، حديثها، قائلة: "اعتاد المخرج اكتشافي من جديد بعد 14 عاما من مشاركته له، وأقدر أقول "تررم" رجعت تاني".

نهال: فرق 14 سنة..الناس مشافونيش من وقت "تررم"

تغير ملامح نهال، جعل الجماهير يتسائلون عمن تكون"ريناد"، ليستعيدوا ذاكرتهم للوراء قبل 14 عاما، ليكتشوا أنها بطلة أغنية "تررم"، "هو طبيعي هيبقى في فرق في ملامحي من 14 سنة لدلوقتي بس هي الناس طبعا مش مصدقة أن أنا كبرت كده عشان هم مشافونيش وأنا بكبر، شافوني وأنا صغيرة وفجأة لقيت الناس بتقول إني كبرت، ده مفاجئنيش".

وعن دورها في مسلسل "النهاية"، قالت"ريناد هي بنت يتيمة هي واخواتها عايشة في ملجأ بيدرس فيه زين وهي متعلقة به جدا، وسيتفاجئ الجمهور في سير الأحداث بتطورات هامة في شخصيتها".

"سعيدة جدا بردود الأفعال من الجماهير، مكنتش متخيلة تفاعل الناس هيوصل للدرجة دي أوانهم يحبوني من أول الدور من غير حتى ما يشوفوا اكتر من الشخصية و يعرفوا حكاية ريناد للآخر"، بهذة العبارة واصلت الفنانة الشابة حديثها، مضيفة،"عائلتي كلهم مبسوطين وفخورين بيا، وبخاصة شقيقي نهاد، الذي يتابع سير الأحداث والحلقات بشدة، ويشارك مشاهدها عبر حساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، بيقولي أنا مبسوط بيكي".

لم يقف تشجيع نهال على شقيقها نهاد وحسب، بل امتد لوالدتها وشقيقتها، وأصدقائها المقربين، "كانوا على طول بيدعموني وبيشجعوني وكلهم مبهورين بالإخراج و الجرافيكس وفريق العمل، ومبسوطين ان مصر بقى فيها حاجات فعلا حقيقي أحسن من هوليوود وهي صناعة مصرية مئة بالمئة".

نهال: التكنولوجيا لا تعني إن مفيش فقر

وعن اختيار الملابس الخاصة بشخصية ريناد، "التكنولوجيا لا تعني ان ليس هناك فقر، بالعكس عدم وجود عملة غّير النمط، واعتمد على فكرة أنها يتيمة ليس لها أب أو أم، يعيشونها في مستوى عالِ، كغيرها ممن في عمرها، ودي أكثر حاجة أثرت في طريقة لبسها، والفضل يعود لمصممة الأزياء إنجي علاء".

"كحول وقفازات وكمامات وأطباء".. احتياطات الآمان أثناء التصوير

حرصا على سلامة فريق عمل "النهاية"، من فيروس كورونا، الذي تفشى في جميع أنحاء العالم، آمدهم الإنتاج بالاحتياطات اللازمة لآمانهم، "داخل الأستديو بنلبس الكمامات الواقية، بالإضافة لمواد التعقيم والكجول والقفازات بجانب الكمامات، بيعملوا فحص يومي لفريق العمل كله والممثلين، واخدين كل الاحتياطات وحتى اللبس بيروح الدراي كلين".

يوسف الشريف: هادي وبيدي طاقة للي قدامه

وعن طبيعة العمل مع الفنان يوسف الشريف، قالت نهال، "أستاذ يوسف من الناحية الشخصية بجد محترم جدا و خلوق وأنا بحبه أوي من صغري وتابعت أعماله كلها، ومن الناحية العملية هادي اوي مش بيوتر اللي قدامه وبيتقمص الدور بطريقة تخلي اللي قدامه يعيش في الدور زيه و بيدي طاقة للي قدامه مش بيستنزفها وأنا مبسوطة جدا بشغلي معاه وفخورة أني جزء من العمل ده".